الرئيسية / إضاءات / الإرهاب في صور أخرى.. بعيداً عن الجماعات المتأسلمة
irl

الإرهاب في صور أخرى.. بعيداً عن الجماعات المتأسلمة

ارتبط مصطلح الإرهاب بالإسلام، بسبب الجماعات الجهادية التي تمارس العنف بحجة تطبيق الإسلام الصحيح وما إلى ذلك، وبالرغم من وجود العديد من المنظمات الإرهابية التي تقوم بالفعل ذاته والتي تنتمي إلى أديان أخرى، إلا انه نادراً ما يتم تسليط الضوء عليها ..

هذه مجموعة من أهم الجماعات الإرهابية الغير إسلامية والتي تم تصنيفها كمنظمات إرهابية من قبل الولايات المتحدة ..
جيش التحرير الايرلندي
نشأ في البداية كمجموعة ثورية هدفها تحرير أيرلندا من قبضة بريطانيا، وفي أواخر الستينات تسبب في أحداث عنف رهيبة بين الكاثوليك الراغبين في الإنفصال عن بريطانيا والبروتسانت المولاين لها.
وانقسم الجيش الجمهوري الأيرلندي ما بين مؤيد ومعارض، فأصبح الجيش الكاثوليكي يضرب بيد من حديد جموع البروتستانت التي تخالف رغبته، مما دعى بريطانيا للدخول بقواتها لفصل المناطق البروتستانتية عن الكاثوليكية، ونتج عن هذه المواجهة العنيفة العديد من القتلى من كلا الطرفين.
منظمة تيرور نيفد تيرور
“تيرور نيفد تيرور” أو إرهاب ضد إرهاب، واحدة من أكثر المنظمات الصهيونية عدواناً وعنصرية، تأسست عام 1975 بهدف التصدي للإرهاب العربي كما تدعي، لها تاريخ حافل بالعمليات الإرهابية ضد العرب، أشهرها أتوبيس النقل الذي قامت بإحراقه بينما كان ينقل ركاب فلسطينيين بالقدس، فضلاً عن رسائل التهديد التي توجهها لرموز سياسية عربية تنذر فيها وتتوعد بتصفية العرب عن بكرة أبيهم إذا إستمروا في أعمالهم الإرهابية ضد اليهود.

ويتحدث آندي أحد أعضاء هذه المنظمة الصهيونية عن هدفهم الأسمى قائلاً : ليس للعرب أي حق في الأرض إنها أرضنا على نحو مطلق، لقد ورد هذا في التوراة ذلك أمر لا يمكن الجدال فيه لذلك لست أرى مبرراً في الجلوس والتحدث إلى العرب عن الادعاءات المتعارضة بالحقوق، فالأقوى دوماً يحصل على الأرض !!

ومن الجدير بالذكر أن هذا المدعو آندي قد تدرب لسنوات برابطة الدفاع اليهودي من أجل القيام بهذه العمليات الإرهابية لتصفية العرب !

جيش الرب الاوغندي
حركة معارضة مسيحية مسلحة ، تأسست في شمال أوغندا عام 1986، هدفها الإطاحة بالحكومة وقيام نظام ديني يحكم بأسس وقواعد الكتاب المقدس.

بدأ جيش الرب كحركة معارضة من قبل قبائل الأشولي، التي دفعها إهمال الحكومة المتعمد لها ولكافة المنطاق الواقعة بشمال أوغندا إلى التمرد والكشف عن غضبهم والأخذ بالثأر، جراء تلك السنين التي تم تهمشيهم فيها، وسرعان ما إنتشر الجيش إلى كافة أوغندا بعدما كان يتمركز في الشمال فقط.

منظمة الهاجاناه الإرهابية

hag
تأسست منظمة الهاجاناه الصهيونية أي الدفاع في عام 1921، في ظل الانتداب البريطاني على فلسطين، هدفها هو الدفاع عن ممتلكات وأرواح اليهود ، ولا تختلف كثيراً عن المنظمات الصهيونية السابقة، تنتهج نفس القمع والعنصرية والعنف !

في عام 1929 قامت بالهجوم على عدة منازل للفلسطينيين متعمدة إستفزازهم وإرهابهم، فضلاً عن عمليات الاستيطان التي قامت بها، وتعتبر هذه المنظمة تحديداً هى حجر الأساس للجيش الإسرائيلي !

حزب العمال الكردستاني
تأسس الحزب في عام 1978 على يد عبدالله أوجلان، بهدف اقامة دولة كردية مستقلة، وحالياً تم إدراجه كمنظمة إرهابية في العديد من البلدان على رأسها الولايات المتحدة وتركيا وإيران وسوريا والعراق، ويعمل الحزب جاهداً على محاربة الدولة الإسلامية والقضاء عليها.

أوم شنريكيو
“أوم شينريكيو” طائفة دينية في اليابان، كانت في البداية مجرد فرقة روحية، أسسها أسهارا زعيم الجماعة على أسس وقيم من البوذية والهندسية، وترمز “أوم” إلى أحد الرموز الهندوسية المقدسة، بينما تعني كلمة “شينريكيو” الحقيقة المطلقة، ومن أشهر اعمالها الارهابية حادثة تسميم ركاب مترو الانفاق بإستخدام غاز السارين في طوكيو عام 1995.

الهجوم الذي أدى إلى مقتل 12 شخص وإصابة الآلاف الذين تم إنقاذهم من قبل فرق الطواريء بمحطات المترو، وتمكنت الشرطة اليابانية من القبض على أفراد الجماعة بمقرهم، حيث وجدت كميات هائلة من المواد الكيمائية التي كان من المفترض استخدامها في تصنيع كميات هائلة من غاز السارين، والتي تكفي لقتل 4 مليون شخص !

وعليه تم الحكم بالإعدام على أساهارا زعيم الجماعة ، إلا ان الحكم لم ينفذ بحجة انه مريض نفسياً، وفي الواقع انه كان شخص غريب الأطوار، فكان يدعي إنه إله الهندوسية تارة، وانه المسيح تارة أخرى، كما كرس حياته وحياة أتباعه إلى تطهير المجمتع الياباني من الفساد الذي يسيطر عليه.

رابطة الدفاع اليهودية
منظمة يهودية هدفها هو حماية اليهود على كافة بقاع الأرض وبأي وسيلة كانت، وبالرغم من انها تؤكد انها تدين الإرهاب وترفضه، إلا انه سمة من سماتها الأساسية، فهى تدعو إلى مواجهة الإرهاب بالإرهاب، وسياستها تقوم على العنصرية.

وقد تم تصنيفها كمنظمة إرهابية من قبل المكتب الفيدرالي، وذلك بعد تخطيطها لهجوم إرهابي على مكتب نائب الكونجرس العربي “داريل عيسى” ، بالإضافة إلى اتهامها بتفجير عدة مساجد في الولايات المتحدة.

حركة كاخ
“يد تمسك بالسيف وأخرى بالتوارة” هذا هو شعار حركة كاخ اليهودية والتي تم تصنيفها كمنظمة إرهابية، حيث تقوم بنفس الأعمال الإرهابية التي تقوم بها المنظمات الأخرى، وتعني كلمة “كاخ” في العبرية “هكذا”، ما يعني ان الطريق إلى هدفهم هو الإرهاب الديني !

تأسست هذه الحركة على يد حاخام يدعى “مائير كاهانا” في أواخر الستينات، وتهدف للإنتقام من العرب والتنكيل بهم ، من خلال ممارسة العنف والتمييز تجاههم، كما تضم عدد لا بأس به من الأعضاء النشطين ممن لديهم تاريخ حافل بأعمال العنف والإرهاب !

جماعة أنتي بالاكا

أنتي بالاكا هى ميليشا مسيحية في افريقيا الوسطى، تأسست بعد إنقلاب سيليكا الذي أطاح بالرئيس فرانسو بوزيزي، ليتولى ميشيل جوتوديا الحكم بعدها وسرعان ما يتنحى بسبب عجزه عن السيطرة على أعمال العنف في البلاد.

تهدف أنتي بالاكا والتي تعني “مكافحة السيف” إلى إبادة المسلمين، وذلك من خلال جماعات مسيحية تقوم بقتل المسلمين وتهجيرهم عن طريق ممارسة أشد أشكال العنف معهم.

مما أدى إلى نزوح ما يقرب من ربع سكان البلاد إلى الكاميرون وتشاد، هرباً من السيف الذي يطاردهم أينما ذهبوا، وعلى الرغم من التنديد بهذه الأعمال من قبل المنظمات الدولية إلا ان الأمر لم يتغير ويبقى الحال كما هو عليه ..

النازييون الجدد

nazi
هى حركة تطالب بعودة الفكر النازي والعمل بمباديء النازية مجدداً، وتنتهج أفكار ومعتقدات أدولف هتلر، ظهرت بداية في ألمانيا التي صدرتها إلى العديد من الدول كالولايات والمتحدة وروسيا وغيرهم.

وتنتهج الحركة العنصرية وتمارسها بكافة أشكالها، ومؤخراً قادت مسيرة في ألمانيا لطرد المسلمين من البلاد، بحجة انهم يشكلون خطراً عليهم، بالإضافة إلى مبادئهم التي تحتم عليهم معاداة كل من يختلف عنهم !

كتب “أميــرة أحمــد عن موقع أراجيك