الرئيسية / ثقافة وفن / الفنانة المغربية قمر أعراس تصدر شريطا غنائيا خاصا بالأطفال
الفنانة المغربية قمر أعراس
الفنانة المغربية قمر أعراس

الفنانة المغربية قمر أعراس تصدر شريطا غنائيا خاصا بالأطفال

 تطلق الفنانة المغربية قمر أعراس شريطا  غنائيا جديدا يحتوي على مجموعة من الأغاني الخاصة بالأطفال، ويشكل “عصارة لمرحلة اشتغال سنة بكاملها في الإعداد والاختيار الموجه، لأغاني وأناشيد  ذات فوائد جمة  للتربية والارتقاء بالحس والذوق”.

تقول الفنانة قمر عن شريطها المقبل، إنه يحتوي على أغنيات ترتبط بالطفل في جميع حالاته،  “فقد يكون الطفل حزينًا مبتئسًا فيسمع نوعًا من الأغاني والأناشيد فيخفف عنه ويريحه؛ وقد تنقله الأغاني والأناشيد إلى وضعٍ فيه حيوية وفرح ينسيه ما كان فيه من حزن وبؤس..”، حسب مراسلة تلقى موقع ” مشاهد 24″ نسخة منها.

واشار المصدر ذاته، إلى أن قمر أعراس فنانة من مواليد مدينة بتطوان، بشمال المملكة، تلقت دراستها بالمعهد الموسيقي بنفس المدينة،  حاصلة على تكوين، وخبرة في العزف على آلة الكمان الكلاسيكي الى جانب تكوين موسيقي في الصولفيج، وتكوين في المجال الصوتي مع فرقة الموشحات “بنت غرناطة” بالمعهد الموسيقي بالمدينة المذكورة.

أثارت  الفنانة قمر انتباه المشاهدين، كصوت متميز في برنامج “نجوم الغد”  الذي كان  يقدمه المذيع والإعلامي عتيق بنشيكر سنة 1997، من خلال  أول إطلالة لها على الجمهور المغربي.

وعلى امتداد مسارها الفني،أحيت الفنانة أعراس، حتى الآن، مجموعة من السهرات الفنية على كل من خشبة سينما إسبانيول، ودار الثقافة ـ تطوان.

تدرجت الفنانة قمر في اختياراتها الغنائية، بين الغناء الطربي ومجال الطفل والطفولة، وفي هذا السياق، قامت بتأليف وتلحين مجموعة من الأغاني الخاصة بالأطفال، من بينها أغنية رقصة الطفولة. وشاركت الفنانة قمر في العديد من التظاهرات كالمهرجان الدولي لمسرح الطفل ومهرجان الطقطوقة الجبلية والفنون المجاورة لإحياء الثراث، الى جانب إحيائها حفلات فنية في المهرجان الرابع لحسني الوزاني، وفعاليات الملتقى الأول للمديح والسماع الصوفي، والدورة التاسعة لمهرجان الفنون الجبلية، ومهرجان اللمة العاشر.

وبالإضافة إلى مجموعة من الأنشطة الفنية والسهرات في دار الثقافة بتطوان، فقد سبق للفنانة قمر أن أطرت المجموعة الصوتية “شقائق النعمان” وتوجت بالمركز الأول. وترى في مجال الاشتغال الخاص بالطفل رهانا لا محيد عنه، وأن تسهم الأغاني والأناشيد في إشباع حاجات الأطفال وتتجاوب مع خصوصياتهم. 

وتتنوع موضوعات الشريط  الغنائي الجديد، وفق نفس المراسلة، بين أناشيد وأغاني تسعى الى مخاطبة الأحاسيس  القومية والوطنية والدينية والإنسانية للطفل، وقد صيغت  في قالب قصصي مشوق، تتجاوب  مع الأحداث والمناسبات بما يجعله أكثر  ارتباطًا  بالوطن.