النظام الجزائري يحاول إقحام موريتانيا في تكتل ثلاثي لقطع الطريق على المبادرة الأطلسية المغربية

بعد أن غاب الرئيس الموريتاني، محمد ولد الشيخ الغزواني، عن “اللقاء الثلاثي” الذي جمع الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، والتونسي قيس سعيد، ورئيس المجلس الرئاسي الليبي محمد المنفي، رغم مشاركته في قمة الغاز المنعقدة بالجزائر، وهو اعتبره مراقبون تعزيز لفرضية ارتباط موريتانيا بالمبادرة الأطلسية المغربية، يحاول النظام الجزائري إقحام موريتانيا بقوة في هذا التكتل الثلاثي، لقطع الطريق أمام المبادرة المغربية.

وفي هذا الصدد، أجرى الرئيس تبون، مكالمة هاتفية مع نظيره الموريتاني، محمد ولد الشيخ الغزواني، صباح اليوم الثلاثاء، جدد من خلالها تهانيه له بانضمام بلاده إلى منتدى الدول المصدرة للغاز، كما أعرب له عن شكره على الحضور الموريتاني ضمن دول وحكومات منتدى البلدان المصدرة للغاز في أشغال القمة السابعة.

وبحسب بيان الرئاسة الجزائرية فقد أطلع رئيس الجمهورية الجزائرية الرئيس الموريتاني على اللقاء “المغاربي الثلاثي” الذي جمع رؤساء كل من الجزائر تونس وليبيا، عقب القمة السابعة لمنتدى الدول المصدرة للغاز، الذي احتضنته الجزائر، وبحث معه بصفته الرئيس الحالي للاتحاد الإفريقي مسائل وقضايا راهنة ذات طابع إفريقي.

وأثار “اللقاء الثلاثي” الكثير من النقاش في الأوساط السياسية، وذلك في ظل رغبة الجزائر في خلق كيان بديل عن اتحاد المغرب العربي لمعاكسة المغرب ومصالحه الاستراتيجية، وتمرير أجنداتها المعادية للوحدة الترابية.

اقرأ أيضا

بونو أفضل حارس مرمى في الدوري السعودي

توج الدولي المغربي ياسين بونو، بجائزة أفضل حارس مرمى في دوري روشن السعودي لموسم 2023-2024، بعد مساره الرائع رفقة الهلال المتوج بلقب الدوري.

إيلون ماسك: أنا “كائن فضائي”.. وهذا سلاح الحروب الحديثة

لا يكف رجل الأعمال الأمريكي الشهير إيلون ماسك عن جذب الانتباه إليه بتصريحاته المثيرة، فبعد …

نيويورك.. إعادة انتخاب المغرب بأغلبية ساحقة في لجنة حقوق الإنسان

تمت اليوم الأربعاء بنيويورك، إعادة انتخاب المملكة المغربية، في شخص المحجوب الهيبة عضوا في لجنة حقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة، وذلك خلال الانتخابات التي جرت بمناسبة الاجتماع ال40 للدول الأطراف في العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية.