الرئيسية / رياضة / براجع لـ”مشاهد24″ : نسعى لمشاركة مشرفة في بطولة افريقيا لكرة اليد
براجع

براجع لـ”مشاهد24″ : نسعى لمشاركة مشرفة في بطولة افريقيا لكرة اليد

أكد مدرب المنتخب المغربي لكرة اليد محمد براجع على أن الاستعدادات متواصلة في المعهد الرياضي مولاي رشيد، تحضيرا لبطولة افريقيا لكرة اليد التي ستقام في مصر خلال الفترة من 20 إلى 31 يناير 2016، والتي تعتبر محطة مؤهلة إلى الألعاب الأولمبية بريو في البرازيل.

وأضاف براجع لموقع “مشاهد24″، أن المنتخب الوطني يبحث عن مشاركة مشرفة في هذه البطولة القارية الوصول إلى أدوار متقدمة، رغم تواجد منتخبات قوية على الصعيد القاري، حيث قال ” نحاول تكوين مجموعة جيدة، والظهور بشكل مشرف أمام المنتخبات القارية”.

واعتبر مدرب المنتخب متسوى المنتخبات الافريقية لكرة اليد تطور مقارنة مع السنوات الماضية، والتي كانت خلالها المنتخبات العربية هي المسيطرة في الساحة القارية، موضحا أن بطولة افريقيا القادمة ستعرف ظهور قوي لبعض المنتخبات السمراء.

وتابع أن المرحلة الاعدادية الأولى للمنتخب الوطني جارية في المغرب، في ظل ظروف جيدة بلاعبين محليين فقط، في انتظار استدعاء ثلاثة عناصر محترفة من الدوري الفرنسي، تتوفر على مستوى عال، والتي من المنتظر أن تمنح الاضافة للفريق الوطني في كأس افريقيا.

وأبرز أن الحسم في قائمة الفريق الوطني النهائية المكونة من 18 لاعبا، سيكون بعد الانتهاء من المرحلة التحضيرية الثانية، التي ستعرف اجراء بعض المباريات الودية مع أندية ومنتخبات افريقية، من أجل الاحتكاك وتحقيق الانسجام بين لاعبي المنتخب.

وأوضح أن الطاقم التقني الوطني تولى مهامه بالمنتخب منذ شهرين فقط، ويعمل على تكوين منتخب للمستقبل، يضم عناصر شابة وأخرى ذات تجربة مع المنتخب الوطني، سبق لها المشاركة في عدة بطولات قارية للأندية وللمنتخبات.

واعتبر الناخب الوطني أن المرحلة الحالية التي تولى فيها مهمة تدريب المنتخب تقتضي بناء مجموعة شابة لأجل مشاركة مميزة للمنتخب في بطولة افريقيا سنة 2018، مؤكدا على أن طموحه كبير هو مقارعة المنتخبات القارية على الصفوف الأولى مستقبلا.

وأشار إلى أن الاتفاق المبرم مع الجامعة الملكية المغربية لكرة اليد هو العمل على تكوين منتخب تنافسي بعد نهاية البطولة الافريقية.

يذكر أن مدرب المنتخب محمد براجع كان أفضل لاعب في تاريخ كرة اليد المغربية، لعب لفريق المولودية الوجدية، قبل أن يتألق في صفوف الكوكب، ثم انتقل الى الاحتراف بصفوف النادي الافريقي التونسي، وفريق السد القطري الذي حققه معه عدة ألقاب، ثم خاض تجربة أخرى كمدرب لفريق الجيش القطري.