الرئيسية / رمضان كريم / أهم الخطوات لتتغلب على الصداع أثناء الصيام
4fd80f95b1bfcb3c1cb733e3e83cf2d4

أهم الخطوات لتتغلب على الصداع أثناء الصيام

 

الحر الشديد والصيام لا يجتمعان إلا وكان ثالثهما الصداع المزمن خاصة تحت ضغط العمل والإرهاق الشديد، من الأمراض التي تلازم معظم الناس في رمضان الصداع الشديد.. فكيف نتغلب على الصداع أثناء الصيام؟

إن السبب الرئيسى لحدوث نوبات من الصداع في رمضان وأثناء الصيام عموما هو نقص الجلوكوز والسكر بالجسم، ومع الحرارة الشديدة لأشعة الشمس يتسبب ذلك في فقدان الكثير من طاقة الجسم ومن المياه المخزنة عن طريق التعرق مما ينتج عنه زغللة وصداع شديدين.

ويكمل، بعد الإفطار نتناول كميات كبيرة من الطعام مرة واحدة فتفاجئ المعدة الصائمة لساعات طويلة ويعمل الجسم على ضخ كميات هائلة من الدماء للمعدة مما يتسبب في نقصانها في أماكن أخرى فيصاب الإنسان بالصداع أيضا بعد الإفطار.

وينصح، لكى يتغلب الإنسان على الصداع أثناء فترة الصيام وبعد الإفطار باتباع النصائح التالية:

–تناول طعام السحور فإن في السحور بركة كما قال النبى الكريم، 

– شرب العصائر والمرطبات 

– الابتعاد عن التدخين وعن المنبهات كالقهوة والشاى

– تناول منتجات الألبان والزبادى المرطب للمعدة،

– عدم تناول كميات كبيرة من الطعام مرة واحدة حتى لا تصاب المعدة بأضرار بالغة ويصعب الهضم

– تنظيم النوم والعمل وإيجاد وقت للراحة والاسترخاء.