الرئيسية / سياسة / انفجار شديد لقنينة غاز يودي بأشخاص وتدمير بنايتين بمدينة أزرو
ca25a015ca276dd7ae395249f4a22116

انفجار شديد لقنينة غاز يودي بأشخاص وتدمير بنايتين بمدينة أزرو

استفاقت مدينة أزرو صباح اليوم الإثنين على وقع أن انفجار لقنينة غاز أدى إلى تهديم جزئي للمحل التجاري المتواجد في الطابق السفلي للمنزل الموجود بمدخل حي مسعودة بأحداف و منزلين مجاورين له ، الأول بظهر المحل و الثاني بجانبه الأيمن، و أدى الحادث إلى مقتل شخصين على الأقل و جرح أزيد من إحدى عشر شخصا على الأقل بما فيهم صاحب المحل التجاري الذي نقل على وجه السرعة و في حالة خطيرة جدا إلى مستشفى محمد الخامس بمكناس بالإضافة إلى شخص آخر أصيب إصابة بليغة و يوجد في حالة حرجة بأحد مستشفيات العاصمة الإسماعيلية. و يفيد شهود عيان أن الدوي كان قويا جدا، و أن رجلا و ثلاث نساء كانوا مارين بالصدفة من أمام مكان الإنفجار أثناء الحادث مما تسبب في إصابتهم بإصابات خطيرة، إدى إلى فقد إحداهن لساقها قبل أن يتم نقلهم على وجه السرعة إلى المستشفى، كما أصيبت مدرسة لتعليم السياقة في الجهة المقابلة لمحل الانفجار بأضرار خطيرة و أصيب عدد من روادها الذين كانوا في وقتها حاضرين بالمؤسسة. و يعود سبب الحادث الذي وقع في حدود الساعة التاسعة صباحا، إلى تسرب الغاز من قنينة البوتن (بوطاكاز) في مستودع تابع للمحل المذكور قبل أن يقدم صاحب المحل على الضغط على زر قاطع التيار من أجل الإضاءة لتكون الشرارة التي سببت في الفاجعة التي أصابت سكان حي بويقور بأحداف بمدينة أزرو ، و التي تسببت في إصابة مجموعة من السكان و المارة بالهلع الشديد و إصابة بعضهم بالشظايا المتطايرة بسبب الانفجار القوي على مستويات مختلفة من أجسامهم، هذا إلى جانب خسائر مادية جسيمة تتمثل في المساكن و السيارات و مواد غذائية و أمتعة خاصة.