الرئيسية / أحوال الناس / نشطاء مغاربة يرغبون في 5 آلاف توقيع لـ”تحرير” الفضاء العام
الفضاء العام

نشطاء مغاربة يرغبون في 5 آلاف توقيع لـ”تحرير” الفضاء العام

حتى يكون الفضاء العام آمنا ومتاحا لجميع المغاربة، للتعبير فيه عن إبداعاتهم ومواهبهم، كما لإسماع أصواتهم للمسؤولين، يعتزم نشطاء رفع عريضة وطنية لرئاسة الحكومة في القادم من الأيام.

العريضة التي تندرج ضمن حملة باسم ”فضاء”، وأطلقتها جمعية ”جذور”، تنتظر تجاوب مختلف فئات المجتمع المغربي لجمع 5 آلاف توقيع، العدد اللازم لتسلك طريقها إلى مكتب عبد الإله بن كيران رئيس الحكومة المعين.

ولتسريع وتيرة جمع التوقيعات، دعت الجمعية الفاعلة في المجال الثقافي، المواطنين بكل ربوع المملكة إلى التواصل مع ممثليها، والالتحاق بعدة مكاتب فتحت لهذا الغرض، حاملين لبطائق تعريفهم الوطنية.

وفي هذا السياق قال مهدي أزدام المدير العام لجمعية ”جذور” في تصريح لـ”مشاهد24”، إن الغرض من مبادرة ”فضاء” هو إعادة الوظيفة الحقيقية للفضاءات العامة، بحيث تعكس أوجه تنوع المجتمع، وتكون مفتوحة أمام كل الشرائح للنقاش والإبداع بكل صوره، بعيدا عن الإقصاء والتهميش والمنع بدعوى الحفاظ على الأمن.

cirque

وكشف أزدام في ذات السياق، أنه لحدود الساعة تجاوز عدد التوقيعات المحصل عليها 250 توقيعا، مشيرا إلى أن الشروط التي أتى بها القانون التنظيمي رقم 44.14 لقبول العرائض وفي مقدمتها ضرورة تضمين الموقعين أرقام بطائقهم الوطنية يعقد المهمة نوعا ما، ويدخل المتضامنين في حالة تردد.

لكن في المقابل، أبرز أن الوعي بأهمية العريضة حاضر بقوة لدى فئة كبيرة من المواطنين، مستدلا على ذلك بأعداد الأشخاص الذين يستقبلهم مكتب الجمعية بالدار البيضاء، وكذا مكاتب الجمعيات المنخرطة في الحملة.

وردا على الأصوات التي تعتبر أن هذه الخطوة ستفتح الباب على مصراعيه لفوضى بالفضاء العام، شدد المدير العام على أن الأمر غير وارد بالمرة، ”علاش غتكون فوضى وكلشي غيكون فإطار القانون، را اللهم تكون حرية وتحاسب اللي تجازوها، ولا تبقى التحايلات على القانون مستمرة والفضاء العام يستغل من طرف فئة دون أخرى” يضيف موضحا.

وأطلقت ”جذور” حملة ”فضاء” للمرافعة من أجل حرية الولوج للفضاء العام لكل المواطنين، مستندة في ذلك على القانون التنظيمي رقم 44.14 المتعلق بالعرائض، سعيا منها إلى تغيير الوضع الراهن وما يطبعه من تمييز وتهميش.