الرئيسية / سياسة / الحكومة تعقد أول مجالسها.. وتفتح ملف الصحراء قبل ”امتحان البرلمان”
الحكومة

الحكومة تعقد أول مجالسها.. وتفتح ملف الصحراء قبل ”امتحان البرلمان”

تعقد الحكومة الجديدة بقيادة سعد الدين العثماني، غدا (الأربعاء)، أول مجالسها الحكومية، بعد 14 يوما على تعيينها من طرف الملك محمد السادس بالقصر الملكي بالرباط.

وبناء على معطيات بلاغ لرئاسة الحكومة، فإن أول ما سيجتمع عليه العثماني ووزراؤه، البرنامج الحكومي الذي سيكون خارطة الطريق خلال السنوات المقبلة، في حال موافقة المؤسسة التشريعية عليه.

وإلى جانب عرض البرنامج الحكومي، سيفتح خلال مجلس الغد، ملف الصحراء المغربية، بحيث سيقرب ناصر بوريطة وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، أعضاء الحكومة من آخر المستجدات والتطورات.

وقبل المرور لمرحلة ”امتحان البرلمان”، أي عرض البرنامج الحكومي أمام النواب والمستشارين، ينتظر حسب ما ذكرت مصادر ”مشاهد24”، أن يحسم أعضاء فريق العثماني في كل صغيرة وكبيرة بالعرض الذي سيتتبعونه، خصوصا أن أمامهم ملفات حارقة، وإصلاحات ثقيلة.

وسيقدم رئيس الحكومة، برنامجه غدا في جلسة عمومية مشتركة يعقدها البرلمان بمجلسيه، على أن تتم المناقشة في جلسات لاحقة.

وفي حال الموافقة على البرنامج ستنصب الحكومة المنتظرة منذ أشهر من طرف البرلمان، تطبيقا للفصل 88 من الدستور الذي ينص على أنه ”بعد تعيين الملك لأعضاء الحكومة، يتقدم رئيس الحكومة أمام مجلسي البرلمان مجتمعين، ويعرض البرنامج الذي يعتزم تطبيقه، ويجب أن يتضمن ھذا البرنامج الخطوط الرئيسية للعمل الذي تنوي الحكومة القيام به في مختلف مجالات النشاط الوطني، وبالأخص في ميادين السياسة الاقتصادية والاجتماعية والبيئية والثقافية والخارجية”.