الرئيسية / سياسة / كرانس مونتانا 2017 بالداخلة يفتح ملف النهضة بإفريقيا
كرانس مونتانا

كرانس مونتانا 2017 بالداخلة يفتح ملف النهضة بإفريقيا

انطلقت اليوم (الجمعة) بالداخلة، أشغال الدورة الثالثة لمنتدى ”كرانس مونتانا”، بحضور شخصيات دولية وإفريقية ومغربية وازنة.

وخلال يوم الافتتاح، غلبت قضايا القارة الإفريقية على النقاش، حيث شدد عدد من المتدخلين على ضرورة تكثيف الجهود لتحقيق النهضة بالقارة، وتطوير التعاون جنوب جنوب.

وتقدم جون بول كارتيرون مؤسس المنتدى ورئيسه الشرفي، الداعين إلى تحقيق تنمية بالقارة الإفريقية، تمكنها من تجاوز وضعها الحالي إلى آخر أفضل.

ومن أبرز الشخصيات التي حلت ممثلة المملكة بالمنتدى، الشرقي الضريس الوزير المنتدب لدى وزير الداخلية، وحكيمة الحيطي الوزيرة المكلفة بالبيئة، والحسين الوردي وزير الصحة.

أما على المستوى الدولي، فقد حضر ممثل هيئة الأمم المتحدة، وسياسيون وبرلمانيون أفارقة، وينتظر وصول مشاركين يمثلون 150 بلدا.

واختار منظمو منتدى كرانس مونتانا، مدينة الداخلة، مجددا، ليتواصل بها النقاش، بعد دورتين ناجحتين ومتميزتين انعقدتا بها.