الرئيسية / رياضة / فوهامي: الحارسان بونو ومحمدي مكسبان للمنتخب
fohami

فوهامي: الحارسان بونو ومحمدي مكسبان للمنتخب

أكّد خال فوهامي مدرب حراس المنتخب الوطني أن مستقبل الحراسة في المنتخب لا خوف عليه، بتواجد حراس محترفين واعدين مثل ياسين بونو ومنير محمدي اللذان يلعبان لفريقي سرقسطة ونومانسيا الإسبانيين، إلى جانب حراس محليين من الفرق الوطنية، كل من البورقادي والمحمدي واليوسفي.
وقال فوهامي في حوار مع “مشاهد24″، إن المنتخب الوطني يتوفر على قاعدة مهمة من حراس المرمى، مشيرا أن حراسة المرمى في تعرف طفرة بتألق حراس بارزين، إلى جانب ظهور حراس شباب واعدين في المستقبل. وأضاف أن الحسم في حراسة مرمى المنتخب يبقى من اختيار الناخب الوطني بادو الزاكي، الذي يبقى له القرار في اختيار الحارس الأكثر جاهزية.
وأوضح أن المنتخب الوطني أصبح جاهزا لدخول غمار التصفيات القارية المقبلة، المؤهلة إلى كأس افريقيا للأمم 2017، مؤكدا على أن هناك تطور وتحسن كبير في المنتخب، بفضل العمل الذي يقوم به الطاقم التقني للمنتخب بقيادة الزاكي، بداية من أول تربص إعدادي في شهر ماي 2014، وخلال المباراة الودية السابقة أمام منتخب الأوروغواي.
وتحدث فوهامي عن تتويج الوداد البيضاوي، وعن الرجاء ومستقبل المنتخب الوطني، وعن أشياء اخرى في حوار سينشر لاحقا.