الرئيسية / رياضة / روراوة يتوعد بمكافحة العنف في الملاعب الجزائرية
1506d4d202a5ebc8e369fae13e9f51aa

روراوة يتوعد بمكافحة العنف في الملاعب الجزائرية

ندد رئيس الاتحاد الجزائري بشدة الفعل الشنيع الذي أودى بحياة اللاعب الكاميروني ألبير ايبوسي مهاجم شبيبة القبائل.
توعد رئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم، محمد روراوة، بمكافحة العنف بجميع أشكاله في الملاعب الجزائرية بعد مقتل الكاميروني ألبير ايبوسي (25 عاماً) مهاجم شبيبة القبائل إثر إصابته، مساء السبت، بحجر في نهاية مباراة شبيبة القبائل واتحاد الجزائر في الدوري الجزائري. و قال: “وفاة إيبوسي بهذه الطريقة لا يقبلها العقل وهذه جريمة لا تستوعبها الأذهان، ونحن كلنا متضامنين مع عائلة إيبوسي بهذا المصاب الجلل”.
وأعلن الاتحاد الجزائري في بيان نشره الموقع الرسمي للاتحاد: “يندد رئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم بشدة بهذا الفعل الشنيع الذي أودى بحياة لاعب شاب يمارس كرة القدم”.
وتابع: “يجدد رئيس الاتحاد نداءه لمسؤولي كرة القدم الجزائرية والصحافة الرياضية لضرورة وضع مباريات كرة القدم في إطارها الطبيعي كلعبة للفرجة والتآخي، والابتعاد عن التهويل وتضخيم رهاناتها، كما يدعو في ذات الوقت الروابط الجماهيرية من جهتها إلى معاقبتها أشد العقاب في أي تجاوزات طبقاً لقوانين كرة القدم، والاستمرار في توخي الحيطة والحذر والتعبة لمواجهة ومكافحة العنف بجميع أشكاله في ملاعبنا”.
وتقدم روراوة بتعازيه لأفراد أسرة كرة القدم ولعائلة الفقيد والرياضيين الكاميرونيين وشبيبة القبائل.