الرئيسية / رياضة / فضيحة..”مؤامرة قضائية” وراء إقصاء ريال مدريد من كأس الملك
تشيرشيف

فضيحة..”مؤامرة قضائية” وراء إقصاء ريال مدريد من كأس الملك

عادت قضية إقصاء ريال مدريد من مسابقة كأس الملك بسبب اللاعب الروسي دنيس تشيرشيف إلى الواجهة  الاسبانية، بعدما فجرت صحيفة “أوكيه دياريو” الاسبانية اليوم فضيحة من العيار الثقيل، تتحدث عن وجود ” شبهة فساد” خلالعملية التصويت بالمحكمة الرياضية الإسبانية، قبل إصدار الحكم القضائي.

وأبرزت الصحيفة، أن ريال مدريد كان من الممكن أن يواصل في مسابقة كأس ملك اسبانيا، رغم الخطأ الإداري الذي وقع فيه بإشراك اللاعب الروسي “دونيس تشرتشيف” أمام قادش، لكن بسبب “المؤامرة” داخل المحكمة تم إقصاء النادي الملكي.

وكشفت الصحيفة عن تعرض “كارمين فالفيردي” التي تشغل منصب الخبيرة القانونية، في المحكمة الرياضية للضغط من قبل رئيس المحكمة ميجيل كاردينال، من أجل التصويت لصالح قرار الاتحاد الاسباني المتعلق بإقصاء ريال مدريد من بطولة كأس الملك، مما دفعها للتغيب عن الجلسة.

وفاجأت “كارمين” الأوساط الاعلامية في إسبانيا بالغياب عن جلسة الاستماع لاستئناف ريال مدريد، مما جعل نصاب المحكمة ينعقد بستة أعضاء وتم تبرير ذلك بأنها مريضة، حينها تساوى التصويت بين الأعضاء بواقع 3 أصوات تطالب ببقاء الريال ضد 3 أصوات تطالب بإقصائه.

وتنص القوانين على تدخل رئيس المحكمة في حال كان هناك حالات للتساوي بين الأصوات، الأمر الذي دفع ميغيل كاردينال رئيس المحكمة ليصوت مع قرار اقصاء ريال مدريد من المسابقة والمصادقة بالتالي على قرار لجنة المسابقات في الاتحاد الاسباني.

وعادت الصحيفة إلى القضية المرفوعة ضد رئيس المحكمة الادارية “ميغيل كاردينال” من قبل أحد الأعضاء السابقين الذي اتهمه بخيانة الأمانة والفساد، وهو ما يجعل فرضية تعرض ريال مدريد لمؤامرة من قبل هيأة المحكمة.

يذكر أن ريال مدريد أقصي من الكأس بسبب إشراكه للاعب الروسي الموقوف دينيس تشيريشيف خلال مباراته أمام نادي قادش، لكن الريال تعلل بأنه لم يتوصل بأي قرار بخصوص حرمان اللاعب من المشاركة،  ولم يتم إخطار اللاعب شخصياً بالعقوبة الإيقاف كما تنص عليه القوانين.

إقرأ أيضا : المحكمة الرياضية تصدم ريال مدريد بهذا الحكم !