الرئيسية / رياضة / الشمامي لـ”مشاهد24″: خطة فاخر هي السبب في تعثر المنتخب المحلي في “الشان”
الشمامي

الشمامي لـ”مشاهد24″: خطة فاخر هي السبب في تعثر المنتخب المحلي في “الشان”

انتقد الدولي السابق عبد الواحد الشمامي في تصريح لموقع “مشاهد24″، اختيارات المدرب الوطني محمد فاخر، والطريقة التي أدار بها مباريات المنتخب المحلي في بطولة كأس افريقيا للاعبين المحليين. وقال ” كنا نكون أحسن من المستوى الحالي، وسبب تعثر المنتخب المحلي في الشان يرجع لخطة فاخر التي لم تكن ملائمة للعب أمام المنتخبات الافريقية،  بالاضافة إلى اختياراته التي تطرح العديد من علامات استفهام؟؟؟”.

واعتبر أن خسارة المنتخب أمام ساحل العاج، كانت بسبب خطأ فردي وليس جماعي، إذ كان لزاما على المدرب الوطني، استدعاء المهاجمين الأكثر تهديفا في البطولة الاحترافية، لأنهم يمتازون بشهية مفتوحة للتسجيل في المرمى، مثل الثلاثي رفيق عبد الصمد وبدر كشاني ومهدي النغمي الذين سجلوا 16 هدفا في البطولة. مبرزا أن اللاعب الجاهز 100 بالمائة أفضل من العائد تدريجيا من الاصابة.

وأضاف أن الخسارة جاءت لعدة أسباب، منها تأثير نتيجة المباراة الأولى أمام الغابون على اللاعبين، إلى جانب غياب الفعالية الهجومية في المباراة الثانية، واختيار لاعبين مصابين وآخرين لا يلعبون في أنديتهم وضمهم للمنتخب، وإشارك عناصر تفتقد للجاهزية في التشكيلة الأساسية.

وحمل الشمامي فاخر مسؤولية الهزيمة أمام الكوت ديفوار، من حيث المستوى الفني والتقني، وبسبب الاهتمامه بالشق الدفاعي للمنتخب أكثر من الهجوم، وثم لطريقة التي أدار بها المقابلة، موضحا أن المنتخب افتقد لمهاجمين يمتازون بالسرعة في تنفيذ العمليات، بالاضافة إلى عدم صعود الظهيرين شاكير وأنس لمرابط لتقديم المساندة لخط الهجوم.

وتساءل عن الجدوى من استدعاء اللاعب المصاب عادل الكروشي للمنتخب المحلي وهو في فترة راحة، حيث كان من الأجدر حسب رأيه استدعاء ظهير أيسر جاهز بدنيا وتقنيا، ليعوض أنس المرابط الذي يفتقد للتجربة، ويلعب لأول مرة مع الفريق الوطني في كأس افريقيا.

وأكد على أن الأهم خلال مباريات كأس افريقيا، هو تحقيق الفوز والعبور لأدوار المقبلة، كيفما كان الأداء والأسلوب، وقال “المهم بالنسبة للمدربين في مثل هذه البطولات القارية ليس الأداء واللعب بشكل أفضل وخلق الكثير من الفرص للتسجيل، الأهم هو تحقيق نتيجة الفوز، وهنا يبرز ذكاء المدرب في مثل هذه المبارايات القارية”.

وبخصوص المباراة القادمة أمام منتخب رواندا، شدد على ضرورة تحقيق الفوز فيها، بعدما دخل المنتخب خانة الحسابات الضيقة، للبحث عن بطاقة العبور للدور الثاني، مشيرا إلى أن هذه المباراة ستكون صعبة وليست مستحيلة، خصوصا أن اللاعبين لن يلعبوا تحت الضغط ومن الممكن تحقيق نتيجة ايجابية، ورد الاعتبار للجماهير الغاضبة.

إقرأ أيضا : حكاية اعتزال عبد الواحد الشمامي من الجيش