الرئيسية / رياضة / مباراة النسور وغيماريتش الودية غير مرخصة من الفيفا والرجاء مهددة بغرامة مالية
c3562f2e9521020de502f370ac3fbe48

مباراة النسور وغيماريتش الودية غير مرخصة من الفيفا والرجاء مهددة بغرامة مالية

أكدت مصادر جد مطلعة لموقع مشاهد، أن مباراة الرجاء البيضاوي الودية مع فريق غيماريتش البرتغالي، والتي ستجرى يوم غد الخميس بمركب محمد الخامس بالدار البيضاء، مهددة بغرامة مالية من قبل الاتحاد الدولي  بسبب غياب رخصة تنظيم من قبل الفيفا للمباريات الدولية.
وأبرزت ذات المصادر أن الرجاء مهدد بدفع غرامة مالية للفيفا، بسبب عدم اشعار لجنة الفيفا المكلفة بالمباريات الودية الدولية، بالاضافة الى عدم القيام بمراسلة الكاف لطلب رخصة اجراء هذه المباراة التي أصبحت غير قانونية حسب نظام برمجة المباريات الودية الدولية.
وحسب برنامج الفيفا للمباريات الدولية ليوم الخميس، فإن مباراة الرجاء وغيماريش غير مدرجة في لائحة المباريات الودية الدولية، بحيث تضم فقط كل من (الشيلي- كوسطاريكا)، (موريتانيا-الغابون)، (بوروندي- ج .الكونغو د).
فقد كان على الرجاء قبل إجراء المباراة الودية مراسلة الكاف قصد اشعار الاتحاد الدولي، بينما يقوم الفريق البرتغالي غيماريتش بمراسلة الاتحاد الاوروبي بدوره قبل يوم المباراة بسبعة أيام، حتى تكون للمباراة الودية رخصة قانونية من قبل الاتحادين الافريقي والأوربي تحت اشراف الفيفا.
من جهة أخرى قامت الشركة المنظمة للمباراة الودية، بوضع جميع الترتيبات اللازمة التقنية واللوجيستيكية لاجراء المباراة، لكنها لم تقم بطلب الترخيص من الفيفا، لكون الشركة غير معترف بها من قبل الاتحاد الدولي، وبالتالي لا يمكنها الحصول على الترخيص لكون المباراة لا تدخل في سياق المباريات الاعدادية.
ويرفض الاتحاد الدولي لكرة القدم منح رخص لشركات الاشهار والنقل التلفزي الغير معترف بها لديه، في استغلال وتنظيم المبارايات الودية الدولية، للحصول على أرباح مالية من الاشهار والجمهور.