الرئيسية / رياضة / البطل الشاب آدم المحمدي يمثل المغرب في الألعاب الأولمبية الشتوية بسوتشي
949f13c1df30a468b76afab5b994011b

البطل الشاب آدم المحمدي يمثل المغرب في الألعاب الأولمبية الشتوية بسوتشي

سيدافع البطل المغربي في رياضة التزلج آدم لمحمدي من جديد عن ألوان المغرب في الألعاب الأولمبية الشتوي التي ستحتضنها مدينة سوتشي الروسية بعد بضعة أسابيع.
الشاب المغربي البالغ من العمر 18 سنة، والذي فضل اللعب لبلده الأصلي، عوض حمل قميص كندا، التي ترعرع بها، البطل المغربي يحمل في جعبته عشرات الميداليات التي نالها في مسابقات محلية ودولية مختلفة، أبرزها تتويجه بالذهب في الألعاب الأولمبية الشتوية بالنمسا قبل سنتين في فئة الشبان.
الشاب المغربي، الذي يدافع عن ألوان بلده الأم رفقة أخيه الأصغر سامي، عبر لوسائل إعلام كندية عن مدى اعتزازه بتمثيل المغرب. وللمفارقة، فغياب أبطال مغاربة في هذه الرياضة كان أحد أسباب اختياره اللعب لبلده الأصلي والمساهمة في التعريف به في المحافل الدولية.
وستكون الألعاب الشتوية بسوتشي الروسية، فرصة لآدم لمحمدي لصقل موهبته، خصوصا وأنه ما يزال أمام سنوات أخرى ليصبح مخضرما في هذه الرياضة التي يبلغ أبطالها ذروة عطائهم عموما في سن 25 سنة.
في تصريحاته للإعلام الكندي نفى آدم لمحمدي أن يكون هدفه تحقيق الفوز في سوتشي، بيد أن نتائجه ومساره الممتاز لحد الساعة يجعله قادرا على خلق المفاجأة في الألعاب الأولمبية الشتوية القادمة.