الرئيسية / رياضة / الجمهور الجزائري يطالب برحيل غوركوف من المنتخب
غوركوف

الجمهور الجزائري يطالب برحيل غوركوف من المنتخب

دعا الجمهور الجزائري الاتحادية الجزائري لكرة القدم “الفاف” إلى إقالة المدرب الفرنسي كريستيان غوركوف من تدريب المنتخب، عقب الخسارة المرة أمام منتخب غينيا بهدفين لواحد في مباراة ودية فوق ملعب 5 جويلية بالعاصمة. خصوصا بعدما ظهر الخضر بمستوى ضعيف وعجز المدرب عن إيجاد حلول ناجعة لفك شفرة المنتخب الزائر.

وشكلت الخسارة أمام غينيا بهدفين لواحد، صدمة بالنسبة للجماهير التي كانت تتمنى تألق المنتخب في الملعب الجديد، وتحقيق نتيجة مرضية تزكي طموح الجماهير في تحقيق المزيد من الانتصارات، وقد هاجم الجمهور الجزائري المدرب غوركوف في مواقع التواصل الاجتماعي، بسبب صعف شخصيته أمام اللاعبين وإختياراته الغير صائبة سواء في التشكيلة أو في أسلوب اللعب.

وقد أكد الاطار الجزائري عبد الرحمن المهداوي، على أن الأداء العام للمنتخب الجزائري كان ضعيفا، مضيفا أن رغم الطابع الودي للمباراة إلا أن اللاعبين إستصغروا الخصم، وهذا ما صعب عليهم المهمة فيما بعد. وقال ” بات واضحا بأن منتخبنا تراجع خطوات إلى الوراء، وعلى غوركوف تحمل مسؤولياته والتدارك في اقرب وقت، والقيام بالإصلاحات الضرورية قبل فوات الأوان”.
وأضاف أن هذه المباراة درس بالنسبة للمدرب غوركوف الذي عليه إستخلاص العبرة، والخروج بخلاصات لمعرفة مكامن الخلل والأخطاء.

واعتبر الجمهور المدرب السابق وحيد حليلوزيتش الأفضل بالنسبة للمنتخب الجزائري، والذي كان يفرض الصرامة والانضباط على اللاعبين، بفضل سياسته في تكوين منتخب محترف ويملك مقومات الفريق الناجح والطموح لتحقيق الأفضل. إلى جانب أنه يرفض أي تدخل في طريقة عمله مهما كانت قيمة المقربين منه، إذ كان هذا البوسني رغم مزاجه المتقلب يختار أحسن اللاعبين وأكثرهم جاهزية ولا يؤمن بشيء اسمه نجومية أسماء اللاعبين.

أما المدرب الحالي غوركوف، فحسب العديد من المهتمين، لا يملك شخصية قوية في المنتخب الجزائري، بحيث يجد صعوبة في فرض صرامته على اللاعبين إذ يعاني من عقدة “نجومية اللاعبين”، والذي سمح للعديد منهم بالغياب عن المباريات السابقة التي خاضها الخضر دون مبرر، مما جعل الجماهير غير مرتاحة لمستقبل الخضر مع غوركوف.

إقرأ أيضا : غوركوف أمام رهان صعب بين تصفيات “الكان” والمونديال