الرئيسية / أحوال الناس / دعم قطري للفلاحين الصغار المغاربة
قطر تدعم صغار المزارعين بالمغرب

دعم قطري للفلاحين الصغار المغاربة

قامت مؤسسة الشيخ ثاني بن عبدالله للخدمات الإنسانية القطرية “راف”، أخيرا، بتدشين مشروعين لدعم صغار المزارعين والتعاونيات الفلاحية بإقليم سطات ومراكش.

وتضمن المشروعان، اللذان تم تنفيذها بالشراكة مع جمعية “السلام الخيرية”، شريكة مجموعة “راف” بالمغرب توفير 5 جرارات زراعية و15 آلات زراعية متطورة وعشرات المشاريع التعاونية الأخرى المختصة في إنتاج وتعليب العسل والسمن البلدي ومربى الفواكه، وغيرها من المواد الفلاحية المصنعة والمعلبة محليا.

ومن المتوقع أن تساهم هذه المشاريع في التنمية الزراعية وتوفير وسائل الأمن الغذائي للعديد من صغار المزارعين، وتمكنهم من زيادة مواردهم المالية، كما ستعمل خدمة الاستشارات الفلاحية على تطوير وتوسيع أنشطتهم التجارية ذات الصلة بالقطاع الفلاحي. ومن المقرر أن يستفيد من هذه المشاريع 200حوالي أسرة، بمعدل 10 أفراد للأسرة الواحدة.

وأفاد المسؤولون في مجموعة “راف” بالمناسبة، أن دولة قطر مهتمة بدعم القطاعات التنموية والإنسانية بالدول العربية والإسلامية الشقيقة، ومن ضمنها المملكة المغربية التي تربط بين قيادتها وقيادة دولة قطر أواصر الأخوة والمحبة، حيث يشترك الشعبان القطري والمغربي في مشاعر الانتماء الأخوي لأمتنا العربية الممتدة من الخليج العربي إلى المحيط الأطلسي”.

وقال عايض بن دبسان القحطاني، المدير العام لمؤسسة “راف” إن عمق العلاقات بين البلدين الشقيقين حافز نحو مزيد من الانفتاح الإنساني للمؤسسة في المغرب، مؤكدا على حرص المجموعة القطرية على ترسيخ هذه الشراكة مع مختلف المؤسسات الإنسانية الفاعلة بمزيد من البرامج والمشاريع الهادفة “ّلتحقيق توجهات ورؤى القيادتين الحكيمتين لبلدينا وشعبينا ولمستقبل الأمة العربية والإسلامية”.