الرئيسية / أحوال الناس / الأساتذة المتدربون يرفعون سقف الاحتجاج ويخرجون بقرار صارم
الأساتذة المتدربون

الأساتذة المتدربون يرفعون سقف الاحتجاج ويخرجون بقرار صارم

رفعت التنسيقية الوطنية للأساتذة المتدربين ورقة التصعيد في وجه الحكومة التي اتهمتها بعدم الالتزام بوعودها في الاتفاق الموقع معهم. التنسيقية المذكورة أعلنت في بلاغ موجه للرأي العام، مساء أمس الثلاثاء، أنها قررت “مواصلة معركتها النضالية ومقاطعة التداريب بصفة شاملة، احتجاجا على عدم التزام الحكومة بوعودها في الاتفاق الموقع مع الأساتذة المتدربين”.

ودعا أصحاب البلاغ، جميع الأطراف الموقعة على محضري 13 و21 أبريل 2016 إلى “تحمل مسؤوليتها كاملة في تنزيل مقتضياتهما، كما تؤكد على أن الدولة هي المسؤولة على هدر الزمن المدرسي للتلاميذ وعلى ما ستؤول إليه الأوضاع فيما بعد”.

وأوردت التنسيقية في بلاغها، “إيمانا منا بعدالة قضيتنا وافتخارنا بصمودنا، تؤكد التنسيقية الوطنية للأساتذة المتدربين بالمغرب، على استمرار معركتها النضالية وفي المقاطعة الشاملة للتداريب الميدانية إلى حين البث في مخرجات الحوار من طرف المجلس الوطني”.

وحسب التنسيقية، فقد تقرر الاستمرار في المقاطعة الشاملة للتداريب الميدانية، إلى حين انعقاد لقاء بين ممثليهم وبين والي جهة الرباط سلا القنيطرة عبد الوافي الفتيت.

ووفق ذات المصدر، فإن اللقاء المنتظر سيعد محطة حاسمة سيتحدد بعدها مسار الملف الذي شهد العديد من التطورات، وتدخلت فيه عدة جهات حقوقية ومدنية لطيه.

جدير بالذكر، أن أساتذة الغد، سبق وأن خرجوا في محطات عديدة وبأعداد هائلة في مسيرات احتجاجية رافعين شعارات تهاجم وزارة الداخلية التي يشرف عليها محمد حصاد، والذي باعتقادهم لم يحدث أي تغيير في مشكلتهم.