الرئيسية / أحوال الناس / قنطرة متهالكة فوق الوادي تتهدد حياة التلاميذ بمكان معزول في القصيبة
قنطرة

قنطرة متهالكة فوق الوادي تتهدد حياة التلاميذ بمكان معزول في القصيبة

زادت قنطرة متهالكة استياء سكان دوار أيت حمو عبد السلام بمنطقة القصيبة في بني ملال بسبب إبقاء قنطرة المنطقة، في وضع متقادم ومتصدع، وإن كانت تعد المسلك الوحيد لتلاميذ الدوار قصد العبور إلى المدارس، يقول مصدر موقع “مشاهد 24” ببني ملال.

ويضطر التلاميذ إلى الاستعانة ببعض الحجارة التي يراكمونها بين الفينة والأخرى، للتمكن من الصعود للقنطرة التي ترتفع بمسافة عن السطح، في مشهد يكرس واقعا صعبا على التلاميذ.

وفي غياب البديل، يحرص ثلة من التلاميذ على صرف وقت في تجميع الحجارة وترتيبها بمحاذاة القنطرة، في النقطة التي تؤهلهم إلى الارتفاع عن السطح ، وتسلق حافة القنطرة للصعود بأمان، يضيف المصدر ذاته.

ويخشى سكان دوار أيت حمو عمو عبد السلام على حياة أطفالهم، في سياق حلول فصل الشتاء وارتفاع منسوب مياه الوادي الذي تعلوه القنطرة المتآكلة والمتهالكة، في غياب مسلك بديل، يغنيهم عن تجميع الحجارة لاجتياز القنطرة الوحيدة بالمنطقة.

كما يدعو السكان المعنيين بالشأن المحلي، إلى ضرورة إصلاح القنطرة المتصدعة، قبل التساقطات المطرية واتساع هوة التصدعات التي تعتيرها من كل الجوانب، وإعفاء أطفالهم من مخاطر محتلمة، تتهددهم كلما بلغوا مكان القنطرة، خاصة أنها مفتقدة لشروط السلامة من حيث الشكل وتموقعها فوق واد جارف، بارتفاع السيولة خلال موسم المطر.