الرئيسية / أحوال الناس / مغاربة سبتة يحتجون على محاولة قتل شاب مغربي من طرف جندي اسباني!
جندي إسباني

مغاربة سبتة يحتجون على محاولة قتل شاب مغربي من طرف جندي اسباني!

بعد أن أعلنت الشرطة الاسبانية بسبتة المحتلة، أمس الأربعاء، عن توصلها لمشتبه فيهما وهو جندي إسباني ينتمي إلى أحد الفيالقة العسكرية، متورط في محاولة قتل شاب من أصول مغربية باستعمال سلاحه الوظيفي نهاية الأسبوع المنصرم، تظاهر العشرات من المواطنين المغاربة القاطنين بمدينة سبتة المحتلة، يومه الخميس، أمام مقر مفوضية الشرطة الاسبانية، للمطالبة بإنزال أقصى العقوبات ضد المعني بالأمر حيث أطلق النار على شاب من أصول مغربية يوم السبت الماضي.

وعبر المغاربة في هذه الوقفة عن غضبهم الشديد من أعمال العنف التي تمارس على المغاربة لا سيما المسلمين منهم، مطالبين السلطات بالرفع من درجة الأمن في الأحياء التي يقطنونها، والمطالبة بمحاربة انتشار الأسلحة، التي تعرف انتشارا كبيرا في سبتة المحتلة.

وبالرجوع إلى تفاصيل هذه القصة، فقد أقدم أحد الجنود نهاية الأسبوع الفائت على محاولة قتل شاب يدعى هشام محمد يبلغ من العمر 27 سنة، إذ أطلق عليه النار في شارع “كولون” بسبب تدخل الضحية للدفاع عن قاصرين تحرش بهما أحد الجنود بمساعدة أحد زملائه.

هذا، ولازال الضحية يرقد في المستشفى، بعد تعرضه لإصابة بليغة على مستوى البطن، حيث كان أحد الجنود قد أطلق عليه النار دون رحمة أو شفقة.