الرئيسية / أحوال الناس / تلميذ يلفظ أنفاسه الأخيرة بساحة مدرسته وسط هلع زملائه
تلميذ

تلميذ يلفظ أنفاسه الأخيرة بساحة مدرسته وسط هلع زملائه

لفظ تلميذ أنفاسه الأخيرة، أثناء وجوده بساحة مؤسسته التعليمية، في إقليم بني ملال، وسط حشود من التلاميذ والتلميذات والأطر التربوية، الذين تجمهروا حوله، في محاولة إيقاظه، بعد الاعتقاد أن التلميذ سقط على الأرض فجأة، بفعل الإغماء المؤقت، يروي مصدر “مشاهد 24” ببني ملال.

وأضاف المصدر، أن مشهد سقوط التلميذ على الأرض، أحدث رعبا في نفوس التلاميذ والتلميذات، خلال معيانتهم للكيفية التي وقع بها على نحو مباغث، ليكتشفوا أن وضعيته الجامدة تقر بوفاته على الفور، يضيف المصدر، موضحا، أن زملاءه اعتقدوا في بداية الأمر، أن المسألة، متعلقة بمحاولة التلميذ المزح معهم.

وكان التلميذ الذي فاجأه الموت بساحة مؤسسته التعليمية، يتابع دراسته في السنة الثالثة إعدادي، مخلفا وراءه صدمة كبيرة لدى زملائه الذين عاينوا عن كثب لحظة احتضاره، يقول المصدر.

في السياق ذاته، فتح تحقيق في وفاة التلميذ داخل المؤسسة التعليمية، للوقوف عند أسباب وفاته، فيما تداول التلاميذ وبعض الأطر التربوية، أن التلميذ كان في حالة عادية خلال وجوده بالساحة، قبل أن يتهاوى على الأرض وحده، في وضعية لم تكشف لزملائه في البداية، أنه في حالة احتضار، ينقل المصدر، حسب ما راج في أوساط التلاميذ.