الرئيسية / رمضان كريم / الصيام أفضل مبرمج للنظام الغذائي الصحي
639b271169af6a54014ea55aba3ee4c4

الصيام أفضل مبرمج للنظام الغذائي الصحي

 

يعتبر الصيام ورجيم رمضان الطريقة المثالية لحل الكثير من المشاكل الصحية خصوصا إذا تم إتباع بعض القواعد الغذائية الأساسية.

يرتبط احتياج الانسان الى الغذاء بتوفير احتياجات الجسم منه حتى يستطيع الجسم القيام بوظائفه الحيوية واعماله اليومية بكفاءة وبدون احساس بتعب او مرض. ويؤثر الغذاء من حيث النوع والكمية على صحة الجسم. والغذاء هو اساس الحياة الصحية، لذلك يجب الاهتمام بكل ما نتناوله من غذاء. فمن اهم النعم التي انعم الله بها علينا هي نعمة الصحة والعافية، ولكن علينا الاجتهاد للحفاظ على كليهما.

-لا تبحثوا عن رجيم في رمضان فالصيام السليم، يعتبر “رجيم رمضان”

يحتاج الصائم الى نظام غذائي صحي متوازن ومتكامل يحتوي على جميع المركبات الغذائية الاساسية. فالغذاء الصحي المتوازن يجعل الصائم يتمتع بصحة جيدة ويستطيع اداء فروضه وواجباته الدينية والدنيوية دون مشاكل او متاعب صحية. لذلك يجب ان يهتم الصائم بما يتناوله خلال هذا الشهر حتى يحافظ على صحته من خلال احتواء نظامه الغذائي على جميع المركبات الغذائية الاساسية (الستة) وهي:

-الكربوهيدرات

-البروتينات

-الدهون

-الفيتامينات

-الاملاح المعدنية

-الماء

يحتاج الشخص السليم البالغ يوميا 50% من اجمالي السعرات الحرارية مصدرها كربوهيدرات و20% مصدرها بروتينات و30% مصدرها دهون.

من المفترض ان لا يختلف الصيام في رمضان عن النظام الغذائي المتبع طوال السنة حيث يجب ان يحتوي على الستة مركبات الغذائية الاساسية وان يبقى على نفس البساطة مع التنويع في المصدر قدر الامكان. بل من المفترض ان يقل اجمالي السعرات الحرارية المتناولة في رمضان عن باقي ايام السنة حيث ان المجهود البدني للصائم يقل نتيجة للصيام طوال النهار وبالتالي تقل السعرات الحرارية المتناولة. ولكن ما يحدث هو العكس حيث يزيد عدد السعرات الحرارية وبدل من ان يقل وزن الجسم تحدث زيادة في الوزن بينما النظام الغذائي المتوازن يجب ان يحافظ على وزن الجسم ثابتا قدر الامكان.

خلق الله جسم الانسان بصورة تعمل اوتوماتيكيا للقيام بوظائفه الحيوية بطريقة منظمة متتابعة ومن ضمنها الجهاز الهضمي. فالقناة الهضمية تكون في وقت معين مستعدة لاستقبال الطعام وتعطي اشارات عن ذلك. والانسان المعتاد على نظام معين يستطيع ان يضبط ساعته تبعا للاشارات والعلامات. ففي شهر رمضان يقوم الجسم باعادة تنظيم ذلك مما يرهق الجسم في اول ايام الصيام ثم يتعود الجسم على ذلك. يقوم الجهاز العصبي بتنظيم تغذية الانسان والاشراف عليها عن طريق المركز الغذائي (مركز الشهية) الموجود في الدماغ. ويعتبر نظام التغذية السليم مهما كي يقوم هذا المركز بعمله بشكل طبيعي.

يعتبر شهر رمضان شهر صيانة وعلاج للجهاز الهضمي حيث انه يعطي هذا الجهاز الحيوي راحة لاكثر من 15 ساعة ولمدة شهر يقوم بها هذا الجهاز بالراحة والاسترخاء وتنظيف اجزاءه المختلفة. لذلك يجب ان ننتهز هذه الفرصة التي تاتينا كل سنة لعمل الصيانة لهذا الجهاز من خلال تناول الطعام الصحي المعتدل في وجبتي الافطار والسحور دون الافراط، حيث ان العكس سوف يربك 

الصيام السليم بمثابة رجيم في رمضان

ويعتبر الصيام الطريقة المثالية لحل الكثير من المشاكل الصحية التي اشرنا اليها خصوصا اذا تم اتباع بعض القواعد الغذائية الاساسية. فبعد صيام ساعات طويلة من النهار وفي حال اتبعها اسراف في الاكل او تناول طعام دسم قد يؤدي ذلك الى عسر الهضم والإصابة بالإرهاق والتخمة.