الرئيسية / سلايد شو / العنصر يتحاشى المواجهة مع شباط في قلعته الانتخابية بفاس
العنصر في فاس

العنصر يتحاشى المواجهة مع شباط في قلعته الانتخابية بفاس

         في فاس، التي تعتبر بمثابة القلعة الانتخابية لحميد شباط، الأمين العام لحزب الاستقلال، وعمدة المدينة، نظم محند العنصر، الأمين العام لحزب الحركة الشعبية أمس لقاء تواصليا مع الساكنة.

ولوحظ من خلال العرض الافتتاحي أن العنصر تحاشى انتقاد تدبير شباط لشؤون المدينة، ولم يتطرق له بالإسم، مكتفيا بالقول إن حزب الحركة الشعبية  عمل  على التحضير لهذا الاستحقاق برصد واقع حال العاصمة العلمية للمملكة، ووضع تصور متكامل للنهوض بأوضاعها في إطار مقاربة تنموية شاملة وواقعية أخذا بعين الاعتبار الإمكانات والطاقات الموجودة التي سيتم العمل  على تجنيدها في سياق الحكامة الجيدة والشفافية.

وقد أبرز السيد العنصر أنه ومع الجهوية المتقدمة أصبحت جهة مكناس فاس، وعاصمتها فاس تجمع تسعة أقاليم تجسد التنوع الثقافي والاقتصادي والسياحي والبيئي والسياسي.

للمزيد:شباط يواجه متاعب جديدة تضعف حظوظه في الانتخابات

وشددالسيد العنصر على أن الحل الوحيد للتنمية ورفع معدلات النمو يتأسس على قدرة المجالات الترابية على خلق الثروة، وإنتاج فائض القيمة، بما تزخر به من مؤهلات، وبما توفره السياسات العمومية من إمكانيات،لضمان القدرة على الجاذبية وتحسين التنافسية.

يذكر أن مدينة فاس أصبحت حلبة للصراع السياسي  بين عدد من الأحزاب، بمختلف أطيافها، في خضم الحملة الانتخابية الجارية حاليا، وذلك بهدف تحقيق أكبر نسبة لحصد الأصوات، يوم رابع شتنبر المقبل، اعتبارا لما تشكله العاصمة العلمية للمملكة المغربية من مكانة في نفوس كل المواطنين.

إقرأ  أيضا:العنصر: إذا ادعت الضرورة قد نتحالف مع أحزاب المعارضة