الرئيسية / سلايد شو / رزم من أزياء عسكرية في سوق ” البال” تستنفر الأجهزة الأمنية في سلا
مدينة-سلا

رزم من أزياء عسكرية في سوق ” البال” تستنفر الأجهزة الأمنية في سلا

تم وضع ثلاثة أشخاص رهن الحراسة النظرية، بناء على تعليمات من النيابة العامة، بعدما ضبطت بحوزتهم بذلات عسكرية مجهولة المصدر.

الخبر كشفت عنه يومية “المساء” المغربية في عددها الصادر لنهار اليوم الخميس، مشيرة إلى أن مصالح الاستعلامات والشرطة القضائية، بمدينة سلا، قد توصلت بمعلومات حول ترويج ملابس عسكرية بحي قرية اولاد موسى الشعبي، فانتقلت فرقة أمنية قامت بالبحث والتحري، قبل توقيف ثلاثة أشخاص كانوا يضعون رزمة من ملابس مخصصة للجنود، ويعملون على بيعها بسوق مخصص للثياب المستعملة المجلوبة من الخارج” البال”.

وتم حجز جميع الأزياء التي كانت موجودة بالمكان لفائدة البحث، في الوقت الذي تم اقتياد ثلاثة أشخاص إلى مقر الأمن للتحقيق معهم في مصدر المحجوزات، والمكان الذي جلبت منه هذه الملابس التي يرجح أنها جمعت قصد التخلص منها، قبل أن تجد طريقها للبيع من طرف بعض تجار ” البال”.

للمزيد: الحكم في مدينة سلا بالسجن على 18 متهما بسبب قضايا تتعلق بالإرهاب

وفرض هذا الحادث إشعار كبار المسؤولين الأمنيين للبحث في المصدر الحقيقي لهذه الأزياء، مخافة أن يتم استغلالها من طرف عناصر متطرفة في ظل تصاعد التهديدات الإرهابية الموجهة للمغرب.