الرئيسية / سياسة / الداخلية تستدعي نجل الجنرال حجار بعد وفاة الشاب الذي حلق رأسه
524deb06c01def4049c6aaafce7043bd

الداخلية تستدعي نجل الجنرال حجار بعد وفاة الشاب الذي حلق رأسه

دفع حادث “الانتحار”، الذي وقع أمس بمركز سيدي بطاش التابع لإقليم بنسليمان، وزارة الداخلية إلى المسارعة بإصدار بلاغ مقتضب، أعلنت فيه استدعاء قائد المركز إلى مصالحها المركزية في انتظار صدور نتائج التحقيق.
وجاء بلاغ الوزارة، وفق مانشرته يومية ” المساء” المغربية، في عددها الصادر غدا الثلاثاء، عقب تداول معلومات أولية، تفيد بأن قائد المركز، وهو نجل الجنرال حجار، المفتش العام للقوات المساعدة ورئيس المنطقة الشمالية، أقدم على حلق رأس الهالك البالغ من العمر 25 سنة، بعد توقيفه بمعية عدد من الشبان على هامش المهرجان الربيعي الذي أقيم بالمنطقة، حيث تم نقله، وفق روايات محلية، إلى مقر المركز بطريقة مهينة، وتعريضه للضرب، قبل أن تنتهي حياته بطريقة لازالت ملابساتها غامضة لحد الآن.
ومن المنتظر أن تباشر مصالح وزارة الداخلية البحث مع القائد لتحديد المسؤوليات في هذه الواقعة، في الوقت الذي نقلت جثة الهالك إلى مستودع الأموات في انتظار خضوعها للتشريح الطبي، وتسليمها إلى عائلة الضحية قصد دفنها، موازاة مع استعداد جمعيات حقوقية محلية للاحتجاج.
وكان نفس القائد قد عين مباشرة بعد تخرجه بالمقاطعة السادسة بمدينة تمارة، التي اشتهر فيها بعصا كهربائية كان يحملها معه، قبل أن يتم نقله من تمارة، بعد أن نسبت إليه سلسلة من حوادث الاعتداء والشطط، ومنها ملف يتعلق بصفع نقابي داخل مقر المقاطعة، وتعنيف أستاذ جامعي بعد توقيفه للتحقق من هويته، وإصدار أوامر للقوات المساعدة بضربه بالهراوات داخل سيارة الخدمة، مما أسفر عن إصابة الأستاذ الجامعي بجروح سلمت له على إثرها شهادة طبية حددت مدة عجزه في 25 يوما، ليصدر بعد ذلك قرار بإعفائه من مهامه وإلحاقه  بالإدارة المركزية، حيث  بقي بدون مهمة  لمدة شهرين، قبل أن يتم تكلفيه من جديد بمنصب قائد بسيدي بطاش.