الرئيسية / سلايد شو / الاتحاد يطالب بإقالة الوزير بلمختار
مشكل التعليم في المغرب

الاتحاد يطالب بإقالة الوزير بلمختار

حمّل المكتب الوطني للشبيبة الاتحادية الحكومة المغربية مسؤولية ما وقع من تسريب لأوراق امتحانات الباكلوريا للسنة الجارية، لأنها فشلت في تدبير الإعداد الجيد لهذه الامتحانات، وخلق جو ملائم ومسؤول لتمر في ظروف جيدة.
وطالب بيان للمكتب الوطني للشبيبة الاتحادية إقالة وزير التربية الوطنية، رشيد بلمختار، لأن ما وقع من تسريب فاضح وخطير في امتحانات الباكالوريا يكرّس فشله الذريع في تدبير ملف التربية والتعليم حسب البيان دائما.
كما طالب، أيضا، فتح تحقيق واسع لمعرفة المسؤولين عن تسريب أوراق الامتحانات، والضرب بيد من حديد على كل من تسول له نفسه الإساءة للباكالوريا، ومن خلالها للمدرسة العمومية المغربية.
ودعا البيان، الذي توصلت “مشاهد24” بنسخة منه، ضرورة إعادة إجراء الامتحانات الخاصة بالمواد التي سربت أوراقها قبل يوم الامتحان، حتى يتم ضمان تكافؤ تام للفرص بين جميع التلاميذ.
ونبّه للوضع المتأزّم الذي يعيشه الحقل التعليمي في المغرب، مشيرا  أن ما وقع من تسريب دليل واضح على تدنّي مستوى التعليم في المغرب وفشل الدولة في تدبير هذا الملف.
ودعا مختلف مكونات المجتمع المغربي من منظمات المجتمع المدني وأحزاب وشبيبات ومنظمات طلابية إلى تشكيل جبهة وطنية للدفاع عن التعليم في المغرب باعتباره قضية وطن بكل مؤسساته السياسية والاجتماعية والثقافية والاقتصادية.