الرئيسية / سياسة / الخلاف الصامت بين بنكيران ومزوار يتفجر في بيت الأغلبية
8c8d8ebd22ce7372706bc4cac244fffc

الخلاف الصامت بين بنكيران ومزوار يتفجر في بيت الأغلبية

بعد مرور حوالي ستة أشهر على تشكيل النسخة الثانية من الحكومة، وبعد سلسلة من الاجتماعات الماراطونية، لم يتوصل زعماء أحزاب الأغلبية الحكومية إلى اتفاق حول أولويات البرنامج الحكومي، حسب مانشرته يومية ” الأخبار” في عددها الصادر غدا السبت.
واكتفى الأمناء العامون للأحزاب الأربعة في اجتماعهم المنعقد أمس الخميس، بمقر رئاسة الحكومة بالرباط، بالمصادقة على ميثاق الأغلبية الجديد، فيما بقيت النقاط الخلافية حول البرنامج الحكومي عالقة، وتقرر عقد اجتماع آخر يوم الخميس المقبل، لتعميق النقاش حولها، قبل المصادقة عليها، وتمت المصادقة على ميثاق الأغلبية في اجتماع خاطف لم تتجاوز مدته نصف ساعة.
وذكرت المصادر أن ميثاق الأغلبية الجديد “لم يأت بأي جديد”، باستثناء التنصيص على عقد اجتماعات زعماء الأغلبية بطريقة منتظمة مرة واحدة في الشهر، أو كلما دعت الضرورة إلى ذلك.
وبخصوص أولويات البرنامج الحكومي، أكدت المصادر، وجود مجموعة من النقاط الخلافية لم يتم الحسم فيها، بينها الأولويات التي اقترحها التجمع الوطني للأحرار، واعترض عليها حزب العدالة والتنمية.
وتم رفع النقاط الخلافية إلى رئاسة التحالف التي تضم زعماء الأحزاب، وتتعلق هذه النقاط بمنهجية إصلاح صندوق المقاصة، في ظل وجود تصورات متباعدة بين مكونات التحالف، وكذلك خطة إصلاح أنظمة التقاعد.
كما لم تحسم اللجنة في أجندة الانتخابات الجماعية والتشريعية المقبلة، وتم تأجيل الحسم في القوانين الانتخابية.