الرئيسية / سياسة / المنصوري: مستعد لرئاسة مجلس النواب ولست ” كركوزا” لأحد
f2d330db2c1d302715223f7cd15cd5fa

المنصوري: مستعد لرئاسة مجلس النواب ولست ” كركوزا” لأحد

في أول خروج إعلامي له منذ ” الحركة التصحيحية” التي أدت إلى اسقاطه من رئاسة التجمع الوطني للأحرار، لم يخف مصطفى المنصوري، الرئيس السابق لمجلس النواب، في حوار خص به يومية ” أخبار اليوم”، وتنشره كاملا في عدد نهاية الأسبوع، استعداده لخلافة كريم غلاب، حسب ما ورد في عددها الصادر اليوم الجمعة.
المنصوري، ربط ذلك بقرار تتخذه الأجهزة التقريرية للحزب، لكنه أشار إلى أن إسم مرشح الحزب لهذا المنصب لم يحسم فيه بعد، خلافا لما أفادت به مصادر مقربة من رئيس الفريق النيابي للأحرار ، رشيد الطالب العلمي، التي  قالت إن اسم هذا الأخير طرح أثناء التفاوض لتشكيل حكومة بنكيران الثانية.
وحرص الرئيس السابق لمجلس النواب على التذكير، أن هذا المنصب ” مهمة وحساس، فرئيس مجلس النواب عضو في مجلس الوصاية، وهو الشخصية البروتوكولية في الدولة، بعد جلالة الملك ورئيس الحكومة، ويلعب دورا مهما في ما يخص التوزانات السياسية”.
وجوابا عن سؤال حول تحالف الأحرار والبيجيدي، قال المنصوري:” لاشيء جامد في السياسة”، مضيفا:” كم واحد منا في التجمع كان يراهن على عدم وقوع أي تحالف مع الحزب الحاكم اليوم، معتبرا أن ذلك التحالف خط أحمر، كما كان يصف أعضاء العدالة والتنمية بالظلاميين والمقاومين للحداثة”.
ورحب المنصوري بدعم البيجيدي له، لكنه حرص على تأكيد انه ” ليس كركوزا لأحد”.