الرئيسية / سياسة / رئيس مجلس الشورى الإيراني ينوه بمشاركة الوفد المغربي في دورة اتحاد برلمانات الدول الإسلامية
8712e19a798c2cfe1711a106c044b3a3

رئيس مجلس الشورى الإيراني ينوه بمشاركة الوفد المغربي في دورة اتحاد برلمانات الدول الإسلامية

خصص علي لاريجاني، رئيس مجلس الشورى الإيراني، للوفد المغربي، في كلمته حيزا خاصا، حين اعتبر أن الوفد المغربي كان له حضور متميز في هذا المؤتمر سواء على مستوى التدخلات أو الاقتراحات على مستوى جميع اللجن التي شاركوا في فعالياتها، وكذلك في لجنة فلسطين، حسب بيان تلقى موقع ” مشاهد” نسخة منه.
إلى ذلك، استقبل علي لاريجاني عبد اللطيف وهبي وخديجة الزومي
بمقر مجلس الشورى (البرلمان الإيراني) حيث قدمت لهما شروحات حول المجلس.
وبعد أدائه لصلاة الظهر مع البرلمانيين الإيرانيين بمقر المجلس شكر عبد اللطيف وهبي أعضاء البرلمان والإداريين عن هذه الالتفاتة الجميلة، قائلا “نحن شعب كريم ووفي، وأتمنى أن نستقبلكم عما قريب في جنبات مجلسنا الموقر”.
وعلى إثر ذلك استقبل الوفد المغربي من طرف علاء الدين بروجردي، رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية، ونائب رئيس مجلس الشورى الاسلامي الإيراني، حيث تبادل الطرفان الآراء حول المؤتمر والعلاقة بين البلدين.
و أكد المسؤول الإيراني على ضرورة رأب الصدع في العلاقة بين البلدين، باعتبار الأواصر الأخوية التي تجمع بين الشعبين.
وصرح الطرف الإيراني بأن إشارة العاهل المغربي محمد السادس في مراكش ولقاء مولاي رشيد مع الوفد الإيراني في تونس “تعتبر إشارة قوية”.
من جانبه أكد عبد اللطيف وهبي على أن هذه العلاقة الأخوية هي أكبر ضمانة على أن العلاقة بين البلدين سيتم إعادة بنائها مستقبلا على أسس متينة.
وأوضح عبد اللطيف وهبي أن العاهل المغربي الملك، محمد السادس، بصفته رئيساً للجنة القدس، فإنه يعمل باستمرار على لم شمل المسلمين في خدمة هذه القضية، مهنئا في الوقت نفسه المسؤول الإيراني على نجاح المؤتمر وحسن تنظيمه.
وتجدر الإشارة الى أن الجلسة العامة لهذا الصباح شهدت حدثين مغربيين بامتياز وهما الكلمة التي ألقاها الرئيس عبد اللطيف وهبي في المؤتمر باسم المغرب، ثم ترأس السيدة خديجة الزومي الجلسة العامة للمؤتمر لهذا الصباح نيابة عن رئيس المؤتمر علي لاريجاني، حيث نوه الجميع باختيار امرأة لأول مرة لترؤس الاجتماع.