الرئيسية / سلايد شو / رابطة حقوقية مغربية تدعو بان كي مون للتدخل لوقف انتهاكات البوليساريو لحقوق الإنسان
مخيمات تندوف

رابطة حقوقية مغربية تدعو بان كي مون للتدخل لوقف انتهاكات البوليساريو لحقوق الإنسان

أكدت الرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان أن مخيمات تندوف، الواقعة على التراب الجزائري، تعيش تحت وقع احتجاجات ومظاهرات وأجواء من التوتر الخطير.
وأوضحت الرابطة أن هذه الاحتجاجات ومظاهرات وأجواء التوتر الخطير، جعلت جبهة (البوليساريو) تشدد من حصارها الذي تفرضه على جميع المخيمات.
وتبعا لذلك،، دعت الجمعية الأمين العام للأمم المتحدة، السيد بان كي مون، من خلال رسالة وجهتها إليه أمس الاثنين، “للتدخل العاجل لوقف الانتهاكات والاعتداءات التي يتعرض لها المتظاهرون بمخيمات تندوف من طرف ميليشيات (البوليساريو) والقوات الجزائرية”، وكذا من أجل إطلاق سراح المحتجزين بهذه المخيمات وضمان حقهم في التنقل والتعبير.
كما طالبت الرابطة، وهي جمعية وطنية مستقلة تعنى بحقوق الإنسان والمواطنة، الأمين العام الأممي، بالتعجيل في إحصاء سكان مخيمات تندوف، التي تعيش في ظل غياب تام لمستلزمات العيش الكريم و”بالاعتراف بالدور الأساسي والرئيسي للجزائر في الصراع بالمنطقة”، مبرزة استمرار الجزائر وبشكل مباشر في فرض رقابة صارمة على المخيمات من خلال مراقبة تنقل السكان والحد منه.