الرئيسية / سياسة / مكالمة هاتفية تخرج العماري من عزلة ما بعد 7 أكتوبر
العماري

مكالمة هاتفية تخرج العماري من عزلة ما بعد 7 أكتوبر

بفضل مكالمة هاتفية أكد هو إجراءها، ونفت جريدته كل المعطيات حولها، عاد إلياس العماري الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، بعد عزلة سياسية بدأت منذ اقتراع السابع أكتوبر، إلى الواجهة.

ويتعلق الأمر باتصال هاتفي، ذكرت جريدة ”أخبار اليوم”، أن العماري أجراه مع عبد الإله بن كيران الأمين العام لحزب العدالة والتنمية ورئيس الحكومة المعين، لتهنئته مجددا على تصدر حزبه للانتخابات التشريعية، وليؤكد على وجه الخصوص أن لا علاقة له بعرقلة المفاوضات الجارية لتشكيل الحكومة، والضغط حتى لا يؤول منصب رئيس مجلس النواب للبيجيدي.

هذه المكالمة، التي اعتبرها بعض المتتبعين للشأن السياسي، محاولة من العماري للتقرب من بن كيران الذي تطمح أغلب الأحزاب إلى الدخول إلى حكومته رغم عدم إعلانها عن ذلك لحدود الساعة، أثارت الجدل بسبب تضارب الروايات حولها.

ففي الوقت الذي قال فيه العماري لجريدة ”الصباح”، إنه فعلا اتصل بخصمه بن كيران، خرجت الجريدة الممثلة لحزبه ”آخر ساعة” لتبرز أن الأمر لا أساس له من الصحة، ومجرد ترويج لإشاعات.

وبعيدا عن المكالمة الهاتفية، فإن إلياس العماري، ترأس اليوم الخميس اجتماعا للمكتب السياسي لحزبه، لتقديم حصيلة أنشطة الأمانة العامة.