الرئيسية / سياسة / الملك يقصف البرلمانيين ويؤكد: المواطنون يلجؤون إلي لأن الأبواب مسدودة في وجوههم
الملك

الملك يقصف البرلمانيين ويؤكد: المواطنون يلجؤون إلي لأن الأبواب مسدودة في وجوههم

في خطاب جد صارم، وجه الملك محمد السادس رسائل قوية إلى نواب الأمة، خلال ترأسه عشية يومه الجمعة 14 أكتوبر الجاري، مراسيم افتتاح السنة التشريعية.

العاهل المغربي، خصص حيزا كبيرا في خطابه للتحدث عن علاقة البرلمانيين بالمواطنين والجدوى من هذه العلاقة إن لم تصب في نهاية المطاف لصالح المواطن الذي يسعى لتلبية مصالحه المشروعة.

وفي هذا الصدد قال الجالس على العرش بلغة صارمة، إن “البعض يستغلون التفويض الذي يمنحهم إياه الشعب لإعطاء الأسبقية للمصالح الشخصية والحزبية، ويتجاهلون أن المواطن هو الأهم في الانتخابات”، ثم أضاف قائلا: “إذا كانوا لا يريدون القيام بعملهم، فلماذا يتوجهون للعمل السياسي؟”.

الملك محمد السادس، أقر في خطابه أنه يعمل على حل مشاكل المواطنين ولو كانت بسيطة، إذ قال: “يقال كلام كثير بخصوص لقاء المواطنين بملك البلاد، والتماس مساعدته في حل العديد من المشاكل والصعوبات، مضيفا “إذا كان البعض لا يفهم توجه عدد من المواطنين إلى ملكهم من أجل حل مشاكل وقضايا بسيطة فهذا يعني أن هناك خللا في مكان ما”.

وأردف العاهل المغربي قائلا: “أنا بطبيعة الحال أعتز بالتعامل المباشر مع أبناء شعبي، وبقضاء حاجاتهم البسيطة، وسأظل دائما أقوم بذلك في خدمتهم”، قبل أن يتساءل بغرابة “ولكن هل سيطلب مني المواطنون التدخل لو قامت الإدارة بواجبها؟”، مشددا “الأكيد أنهم يلجؤون إلى لأن الأبواب اُغلقت في وجوههم”.