الرئيسية / إضاءات / مزوار: كلينا العصا فانتخابات 2011 بسبب أبناء قياديين
مزوار

مزوار: كلينا العصا فانتخابات 2011 بسبب أبناء قياديين

على بعد أيام فقط من الانتخابات التشريعية، أقر صلاح الدين مزوار رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار، بأن حزبه أدى ضريبة ترشيحه أبناء قياديين في اللوائح الوطنية لاستحقاقات 2011، مشيرا إلى أنه حرص على عدم تكرار الأمر في هذه المحطة، وتعامل مع الترشيحات بصرامة.

وكشف مزوار خلال لقاء نظمته مؤسسة ”هسبريس”، أنه خلال انتخابات 2011 التي تصدرها حزب العدالة والتنمية وتزعم إثرها الحكومة الحالية، فرض قياديون بالتجمع ترشيح أبنائهم ضمن اللائحة الوطنية، وذاك ما حصل فعلا، والحزب أدى ضريبة ذلك.

وشدد رئيس التجمعيين، على ضرورة إعادة النظر في طريقة إعداد اللوائح الانتخابية، معتبرا أن ما يحصل حاليا على مستوى لائحتي النساء والشباب ريع ينبغي القطع معه.

ودعا في هذا السياق، جميع الأحزاب إلى التوافق بعد محطة السابع أكتوبر، على إدماج الشباب والنساء ضمن لائحة واحدة، بمعايير وضوابط محددة ومعروفة، مضيفا ”كفى من العبث لابد نتجاوزو هاد الوضع، وندفعو بالنساء والشباب في المباشر”.

ومن جهة أخرى، نفى صلاح الدين مزوار، أن يكون قد حضر منطق القرابة والعائلة في اختيار مرشحيه للانتخابات التشريعية، مبرزا أن ما يشغل باله كرئيس حزب هو ترشيح كفاءات تمثله خير تمثيل.