الرئيسية / سياسة / الرميد يفجر “قنبلة”: أنا لا اُستشار في الانتخابات التشريعية!
الرميد

الرميد يفجر “قنبلة”: أنا لا اُستشار في الانتخابات التشريعية!

خرج وزير العدل والحريات مصطفى الرميد ليفجر قنبلة من العيار الثقيل أمام الرأي العام، حيث لجأ إلى صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك” ليؤكد أنه “لا يُستشار في الانتخابات التشريعية من طرف وزير الداخلية، مثلما كان عليه الحال في الاستحقاقات الجماعية السابقة والتي جرت في الـ4 شتنبر 2015”.

التدوينة ذاتها، والتي لم يتبنّ الرميد مسؤوليته عنها من عدمها، يتهرب فيها وزير العدل من مسؤولية الإشراف على انتخابات السابع من أكتوبر 2016، وتبرئة ذمته مما أسماه “أي نكوص أو انحراف في سير الانتخابات المقبلة”.

وجاء في التدوينة المثيرة، أنه “خلال الانتخابات الجماعية السابقة كان وزير العدل والحريات يقرر مع وزير الداخلية في كل ما يتعلق بالشأن الانتخابي.. حاليا على بعد ثلاثة أسابيع من انتخابات 7 أكتوبر تقع عجائب وغرائب…!!!؟؟؟”

وأردف الرميد قائلا: “وزير العدل والحريات لا يستشار ولا يقرر في شأن انتخابات 7 أكتوبر، مما يعني أن أي رداءة أو نكوص أو تجاوز أو انحراف، لا يمكن أن يكون مسؤولا عنها”.

هذا، وتأتي هذه التدوينة المثيرة للجدل، بعد سماح السلطات بتنظيم مسيرة بمدينة الدار البيضاء صباح يومه الأحد، دعت إليها فعاليات مختلفة ضد بنكيران وحزبه، والذي تم اتهامه بـ”أخونة المجتمع”.

capture