الرئيسية / سياسة / توجيه تهمة ” الفساد واستغلال النفوذ” للرئيس الفرنسي السابق نيكولا ساركوزي
f0c5f85042bfe6951cd8168ec96f155e

توجيه تهمة ” الفساد واستغلال النفوذ” للرئيس الفرنسي السابق نيكولا ساركوزي

في تطور جديد في قضية الرئيس الفرنسي السابق،أعلنت النيابة العامة  ليل الثلاثاء الأربعاء توقيف نيكولا ساركوزي بتهمة “الفساد واستغلال النفوذ وإخفاء انتهاك السر المهني”. فيما يأتي هذا القرار بعد توقيفه احترازيا للتحقيق 15 ساعة بمقر فرقة مكافحة الفساد في الشرطة القضائية قرب باريس.
وفي بيان صدر في ساعات متأخرة من ليلة أمس، أكدت النيابة العامة المالية “أن بعد الانتهاء من احتجازهم، مثل كل من نيكولا ساركوزي وجلبير أزيبير وتييري هيرزوغ أمام قاضي تحقيق مكلف بالتحقيق ضد مجهول في قضية 26 فبراير/شباط الماضي بتهم “استغلال النفوذ” و”انتهاك سر التحقيق”.
 وأضاف نفس المصدر: “بناء لطلب النيابة العامة، فلقد تم إيقاف الرجال الثلاثة. نيكولا ساركوزي بتهمة “إخفاء انتهاك السر المهني” و”الفساد” و”استغلال النفوذ”، فيما وجهت للمحامي العام في محكمة النقض جلبير أزبيير تهم “إخفاء وانتهاك السر المهني” و”استغلال النفوذ والفساد”. نفس التهم وجهت أيضا لتييري هيرزوغ، المستشار القانوني لنيكولا ساركوزي.
ويسعى المحققون إلى معرفة عما إذا كان الرئيس الفرنسي السابق حاول الحصول على معلومات من طرف القاضي جلبيير أزبيير مقابل منح هذا الأخير منصبا عريقا في موناكو.
وتتعلق المعلومات التي قد يكون الرئيس الفرنسي السابق حاول الحصول عليها عبر مستشاره القانوني تييري هيرزوغ، الذي تربطه علاقة وطيدة مع المحامي العام في محكمة النقض جلبيير ازيبير، بقضية التمويل المحتمل لحملته الانتخابية في 2007 من قبل ليبيا ومعلومات قضائية أخرى لها علاقة بالمليارديرة الفرنسية ليليان بيتانكور.