الرئيسية / سياسة / لقاء مشتبه بين زعيمين من نداء تونس والنهضة يثير استغراب المتتبعين

لقاء مشتبه بين زعيمين من نداء تونس والنهضة يثير استغراب المتتبعين

قالت جريدة الشروق التونسية أنّ لقاء سريا جمع في الأيام الماضية امين عام حركة النهضة حمادي الجبالي، وأمين عام حركة نداء تونس الطيب البكوش انعقد بمدينة سوسة.
اللقاء آثار تساؤلات المتتبعين حول خفاياه وجدواه، خصوصا وأن الرجلين من أكثر الرافضين لفكرة التحالف بين حزبيهما، و كان البكوش إلى وقت قريب يتلقى اتهامات في وسائل إعلام مقربة للنهضة بكونه بتزعم الجناح الاستئصالي داخل نداء تونس وفي اطار تحالف الاتحاد من أجل تونس.
علما وأنّ البكوش يُعاني وضعا صعبا داخل حزبه بعد إصراره على تحدّي رئيس حزبه وفي أعقاب تصريحه الأخير بأنّ دخول ما يُسمّى القوى الحداثيّة للانتخابات في اطار قائمات حزبيّة هو غباء سياسي.
وكان الجبالي التقى سابقا قيادات عديدة من نداء تونس، وخاصة في الفترة التي عقبت اغتيال الشهيد محمد البراهمي بالتزامن مع الانتقادات اللاذعة التي وجهها لرئيس الحزب الباجي قائد السبسي. كما صرّح الجبالي يوم أمس في حوار إذاعي أنّه لم يتخذ بعد قراراه الترشحّ للانتخابات الرئاسية القادمة.
وأضاف الجبالي أنّه سيكون مرشحّا مستقلا تماما قلبا وقالباإن قرّر الترشّح للرئاسة ،مشيرا أيضا إلى أنّه مقتنع بأنّ رئيس البلاد يجب أن يكون فوق الأحزاب السياسية وخارج الضغوطات الحزبية،وفق تعبيره.
كما أكد الجبالي أن قرار استقالته من الأمانة العامة للحركة هو قرار نافذ ولن يتراجع عنه مهما كانت الظروف ولن ينتظر الردّ.
وأكّد الجبالي أنه نصح حركة النهضة باختيار أمين عام جديد وطيّ الملف وفق تعبيره.

المقالات ذات صلة

loading...