الرئيسية / سلايد شو / الفيزازي: جمعيتنا ستنزع التشدد من الشباب المغربي
الفيزازي
الشيخ محمد الفيزازي

الفيزازي: جمعيتنا ستنزع التشدد من الشباب المغربي

تم تعيين الشيخ محمد الفيزازي مرشدا عاما لـ”الجمعية المغربية للدعوة والإصلاح”، التي سيتم الإعلان عنها يوم الأحد القادم، بمدينة الرباط، في المقابل سيتم إسناد رئاستها إلى عبد الرزاق سوماح، الذي اعتقل في سنة 2013 على رأس مجموعة تضم 20 سلفيا، وأدين خلالها بـ20 سنة سجنا، على خلفية اتهامه بتزعم خلية أطلق عليها “حركة المجاهدين بالمغرب”.

وقال الفيزازي في تصريح لـ مشاهد24 إن “الجمعية ستكون وطنية لا محلية، ستعنى بالجانبين الدعوي والسياسي الإسلامي، بحيث سنحاول أن نؤطر الشباب المغربي دينيا وسياسيا، وسنقوم برسم صورة سليمة حول الإسلام المعتدل، وسننزع من نفوسهم التشدد والغلو”.

واستطرد الفيزازي، أن الجمعية هدفها الدعوة إلى الله، ووسطية الإسلام، إذ “تريد تحصين المكتسب الروحي للشباب المغربي، من التشيع والطائفية أو أي شيء يمزق المجتمع”.

وشدد المتحدث ذاته، أن الجمعية مستقلة، ولها نفس المسافة مع كل الأحزاب والفرقاء السياسيين، وبالتالي “فتمويلها سيكون ذاتيا، مبرزا أن من سيتكلف بعملية التأطير، هم خيرة الأطر في مختلف المجالات بالمغرب”.

إقرأ أيضا: الشادلي لـ مشاهد24: سنؤسس جمعية هدفها المصالحة مع الدولة وجبر الضرر