الرئيسية / سياسة / هكذا استقبلت الصحافة الجزائرية هزيمة الخضر أمام بلجيكا
bc51bd938c42c285fc5deb8b0d3606d5

هكذا استقبلت الصحافة الجزائرية هزيمة الخضر أمام بلجيكا

بكثير من المرارة استقبلت الصحف الجزائرية هزيمة منتخب بلادا في أولى مبارياته بكأس العالم المقامة بالبرازيل أمام المنتخب البلجيكي.
المرارة كانت كبيرة خصوصا وأن الخضر كان متقدمين في اللقاء إلى غاية الدقيقة 70 قبل أن يقوم منتخب الشياطين الحمر بتعديل الكفة ومن ثم التقدم في النتيجة ليحسم اللقاء لصالحه.
تحت عنوان “وتتأجل الفرحة” كتبت جريدة “الشروق” الجزائرية أن وحيد حاليلوزيتش ارتكب نفس أخطاء رابح سعدان أمام الولايات المتحدة في مونديال 2010 “باعتماده على خطة دفاعية تحمل فيها الخط الخلفي عبئ المبارايات” وهو ما فوت على الخضر آنذاك التأهل للدور الثاني.
مهاجمو ثعالب الصحراء لم يظهروا بدورهم بالمستوى المطلوب “بسبب التعليمات التي منحها لهم خاليلوزيتش بالالتزام دفاعيا” وهو ما تسبب في إنهاك” اللاعبين الذين انهاروا بدنيا ولم يوفقوا في تسيير التقدم الذي أحرزوه “خلال الجولة الأولى.
من جانبها اعتبرت صحيفة “الوطن” الناطقة بالفرنسية أن الخضر كانوا قريبين يوم أمس من تحقيق إنجاز أمام بلجيكا بيد أنم لم يستطيعوا الحفاظ على التقدم الذي أحرزوه في الجولة الأولى.
الصحيفة اعتبرت أن ما كان ينقص لاعب المنتخب الجزائري هو القليل من التجربة والنفس الطويل من أجل الوقوف في وجه أحسن منتخب أوروبي هذا الموسمي.
وشددت “الوطن” على ضرورة التركيز على المباراة المقبلة بعد أربعة أيام ضد كوريا الجنوبية ببورتو أليغري من أجل الحفاظ على حظوظ المنتخب في التأهل للدور الثاني.
وتحت عنوان “الخضر يخفقون في أول امتحان” قالت يومية الخبر إن المنتخب الجزائري فشل في أول مبارياته بسبب ” أدائه المتواضع، الذي لم يسمح له بالحفاظ على هدف السبق الذي سجله فيغولي في الشوط الأول” بعد أن حول المنتخب البلجيكي خسارته إلى فوز بهدفين لواحد.
الجريدة قالت أن المنتخب الجزائري دخل ما كان منتظرا المباراة بحذر شديد وشكل جدارا دفاعيا أمام لاعبي المنتخب البلجيكي لكنه فشل في الصمود أمام هجمات اللاعبين البلجيكيين حيث ظهرت بوادر الهدف بالنسبة للخصم منذ بداية الشوط الثاني رغم تألق الحارس مبولحي.