الرئيسية / سلايد شو / شبح الإرهاب يخيم على ديربي “كازابلانكا”
poli1-607x330

شبح الإرهاب يخيم على ديربي “كازابلانكا”

من المنتظر أن يعتمد رجال الأمن، خلال مباراة الديربي البيضاوي 119، الذي يجمع بين الرجاء والوداد الرياضيين، يوم غد الأحد، بملعب محمد الخامس بالبيضاء، على معدات متطورة غير مسبوقة، وذلك لتفتيش الجماهير التي ستحضر الديربي، كما وضعت حواجز أمنية قبل الوصول إلى المعلب بكيلومترات، من أجل صد أي تهديد قبل وصوله إلى الملعب، مكان تجمع الجماهير الغفيرة، وخصص الأمن 3000 رجل شررطة لهذا الغرض، بدؤوا عملهم، منذ أول أمس الخميس، وذلك لتفتيش مدرجات الملعب ومرافقه قبل الديربي بثلاثة أيام، فيما وضعت خطة مغايرة لتلك المتعارف عليها، لولوج الجماهير الى الملعب.

وفي السياق ذاته تقول يومية “الصباح” ضمن عددها لنهاية الأسبوع، إن الأمن سيمنع إدخال المحفظات والأغراض الثقيلة والأكياس البلاستيكية أو ما شابه ذلك، كما يشترط على من يريد ولوج مدرجات ملعب محمد الخامس، التوفر على تذكرة واحدة لكل فرد، ثم الالتزام بملابس عادية وغير محمولة.

وأردفت الصحيفة، أن رجال الأمن الخاص سيشارك في عملية تأمين أبواب الملعب، إذ سيتضاعف عددهم إلى ما يقارب 200 رجل، باختصاصات جديدة، كما سيتوزعون على مرافق هامة داخل الملعب، مثل المراحيض والأبواب الرئيسية والمنصة الشرفية ومستودعات الملابس.

وذكرت اليومية بأن الأمن عقد اجتماعا مهما  مع الفصائل المشجعة للفريقين البيضاويين، وذلك من أجل تنظيم إدخال لوحاتهم الفنية إلى الملعب، ثم إعدادها قبل المباراة بـ24 ساعة، كما سيتكلف العشرات من رجال الأمن بأفراد الإلترات الذين سيلجون الملعب قبل المباراة، لترتيب اللوحات الفنية، كما تمنع أي رسائل تحريضية أو مشيرة إلى تنظيم أو أحداث إرهابية شهدها العالم في الفترة الأخيرة.

إقرأ أيضا: الأمن يدعو “الإلتراس” للتحلي بالروح الرياضية في الديربي