الرئيسية / سلايد شو / إلياس العماري القادم من السياسة إلى الصحافة:” لسنا أدعياء خوارق”
آخر ساعة

إلياس العماري القادم من السياسة إلى الصحافة:” لسنا أدعياء خوارق”

يبدو أن الياس العماري، الوجه السياسي المعروف، قرر دخول الصحافة من بابها الواسع، وذلك من خلال الاستثمار فيها، بالمساهمة في إطلاق المجموعة  الإعلامية ” آخر ساعة”، التي تتضمن عددا من المنابر الورقية والاليكترونية،  وقد  صدر اليوم العدد الأول من الجريدة ، وحمل اسمه بصفته مديرا للنشر.

إلياس العماري

وحفلت افتتاحية العدد الأول  بمجموعة من الرسائل والأفكار المتعلقة بالنهج الصحافي، الذي سوف تتبعه، ومنها أن هذه المجموعة الإعلامية الدولية، بتعبيراتها اللغوية المتنوعة ومنابرها الصحافية المختلفة، “التي ستوزع في مختلف دول العالم”،  سوف تهتدي ب”نبراس المهنية، ” وركيزتها الموضوعية”.

 وتضم مجموعة “آخر ساعة” ، حسب نفس المصدر، 6 منابر ، وهي الجريدة اليومية، والموقع الاليكتروني ” كشك”، المتجدد بأربع لغات، والأسبوعية “la dépêche” بالفرنسية،  والمجلات الشهرية الثلاث “لكل النساء”، والمجلة الثقافية “أفكار”، والمجلة الأمازيغية “تافوكت”.

” لسنا أدعياء خوارق، ولا ندعي امتلاك مصباح الحقيقة المطلقة، لن نخترع العجلة، ولكننا نسعى لتصحيح مسارها قدر المستطاع”، تضيف الافتتاحية، قبل أن توضح  أن المجموعة الإعلامية الجديدة سوف تعمل ” من أجل إعلام لن يعرف التمييز، يقف على مسافة واحدة من كل الأطياف في المجتمع”.

للمزيد:الياس العماري: في السياسة ليس هناك حرام دائم ولا حلال دائم..

الجريدة  تلح ايضا على الحوار ومواجهة ” خطاب الكراهية”،  ومحاربة الفساد والتطرف،  والتصدي للإهمال والسلبية، الميوعة والعدمية، ” بضمير نقي لا يبتغي سوى المصحة العامة”، وتكريس الاعتدال، والانتصار لقيم الحرية والكرامة الانسانية، وإطفاء “نيران الفتن، ماظهر منها وما بطن”، على حد تعبير كاتب الافتتاحية.