الرئيسية / سياسة / ليبيا تود الاستفادة من التجربة المغربية في مجال العدالة الانتقالية والبناء الديمقراطي
4b0e4f9f9285dd3c59989d6743c0d6de

ليبيا تود الاستفادة من التجربة المغربية في مجال العدالة الانتقالية والبناء الديمقراطي

أجرى وزير الداخلية السيد محمد حصاد، اليوم الخميس بالرباط، مباحثات مع الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة، ورئيس البعثة الأممية للدعم الدولي لليبيا السيد طارق متري.
وتهدف زيارة السيد متري للمملكة إلى الاستفادة من التجربة المغربية في مجال تعزيز حقوق الانسان والعدالة الانتقالية، وبحث أشكال وطرق نقلها إلى ليبيا وذلك في إطار البرامج التي تشرف عليها منظمة الأمم المتحدة لبناء مؤسسات الدولة الليبية وجهود استتباب الأمن والاستقرار وإنجاح مسار الانتقال الديمقراطي في هذا البلد.
كما تتوخى الزيارة الاستفادة من الخبرة المغربية في مجالات إعداد النصوص القانونية والتشريعات وصياغة التقارير وكذا التكوين والتكوين المستمر لفائدة الهيئات الحكومية العاملة في مجال العدالة وحقوق الإنسان وكذا فعاليات المجتمع المدني.
وكان السيد طارق متري قد أكد خلال مباحثات أجراها، في وقت سابق اليوم، مع المندوب الوزاري المكلف بحقوق الإنسان السيد المحجوب الهيبة، حاجة ليبيا إلى الاستفادة من الدول التي راكمت تجارب متميزة في مجال حقوق الانسان والبناء الديمقراطي، ومن بينها المغرب.
وقال إن المغرب يتوفر على تجربة في مجال حقوق الانسان “جديرة بالاهتمام والمعرفة”، مشيرا إلى الاهتمام الذي توليه البعثة الأممية للدعم الدولي لليبيا لمواكبة مسار بناء دولة الحق والقانون في ليبيا وتأهيل المؤسسات التي تسهر على هذه القضايا (الأمن والشرطة والجيش)، وكذا المساعدة في وضع أسس مؤسسات العدالة وإصلاح السجون.