الرئيسية / سياسة / بنكيران: جئنا للمساهمة في الاستقرار بلا ابتزاز
d58e1a16ba0f77bedf8daafc8ad0c940

بنكيران: جئنا للمساهمة في الاستقرار بلا ابتزاز

قال  عبد الإله ابن كيران، الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، ورئيس الحكومة المغربية، إن المغرب يحتاج للإصلاح الذي هو أمر صعب، بعكس الثورة التي تبقى سهلة ولسنا معها مع ذلك، وفق مانشره الموقع الاليكتروني لحزب “المصباح”، مضيفا “تحن نريد الإصلاح مع ملكنا وفي إطار المؤسسات وفي إطار الدستور”.
وخاطب ابن كيران المشاركين في الملتقى الرابع للكتاب المجاليين لحزب العدالة والتنمية يوم أمس الأحد  ماي الجاري ببوزنيقة، بقوله “جئتم للإصلاح وللمحافظة على استقرار بلادكم”، مضيفا “جئنا للمساهمة في الاستقرار بلا ابتزاز”، على حد تعبيره.
وذكر ابن كيران أن الدفاع عن الملكية ليس دور جلالة الملك وحده ولكن دور كل مواطنة ومواطن، مبينا أن “الإصلاح في إطار الملكية ليس ممكنا بل هو أمر ضروري”.
وبعد أن أوضح أمين عام حزب “المصباح” أن وجود المشوشين أمر طبيعي، لأنهم ألفوا أن يكونوا وحدهم في الساحة يأكلون ويشربون ويغطون على بعضهم البعض”، وفق وصفه، أردف قائلا،إن “المخلوضين” أصبحوا مسخرة، بسبب ما يروجونه من “تخربيق” لن يستمر لأن الحقيقة لا بد أن تظهر، ولا يمكن “للمخلوض” أن ينجح أو أن ينتصر.   
وتابع ابن كيران: “لا يمكن أن نسكت على بعض الزعماء الغارقين في الفساد”، دون أن يسميهم، مضيفا أن الخصوم ينتظرون الفرصة للنيل من حزب “المصباح”، داعيا أعضاء حزبه إلى ما وصفه ب”الاحتياط والورع عن أي شيء لا يدخل في إطار القانون حتى لا يتركوا للخصوم أي شيء يسودون به صورتهم وسمعتهم”.