الرئيسية / بانوراما / كيف تختار بين هاتف آي فون وغالاكسي؟
هاتف-مشاهد24

كيف تختار بين هاتف آي فون وغالاكسي؟

الجديد في تكنولوجيا الهواتف يتطور بسرعة جنونية تجعل المستخم حائرا أما كمية التقنيات والتفاصيل التي تتميز بها الهواتف، وبالتالي يصعب الاختيار وتحديد الأفضل بينها.

فيما يلي أهم الفروق بين هاتفي آي فون وغالاكسي الأكثر تداولا لتختار من خلالها الأنسب لك:

تستخدم شركة سامسونغ الكورية الجنوبية تقنية أموليد في شاشات هواتفها الذكية غالاكسي. في حين توظف شركة أبل الأمريكية تقنية إل سي دي في شاشات أجهزتها آي فون وآي باد.ولا توجد تقنية أفضل من الأخرى بالمطلق لأن لكل منهما سلبيات وإيجابيات، بحسب ما يذكر موقع إن تي في الإلكتروني.

– مميزات شاشات أموليد
شاشات أموليد لا تتطلب إضاءة خلفية ولذلك فإن التباين البصري على الشاشة يكون كبيرا (أي مستويات الظل واللون على الشاشة التي تميز الأشياء عن بعضها في الصورة وتجعلها أكثر وضوحا، وفق تعريف موسوعة ويكيبيديا الحرة). كما أن ألوانها غنية، والنظر إلى الشاشة من أي زاوية يكون ممتازا. فضلا عن أن بإمكان هذه الشاشة أن تكون مسطحة للغاية، علاوة عن أنها موفرة للكهرباء والطاقة، واستجابتها الالكترونية أسرع من شاشات الكريستال السائل “إل سي دي”، وفق ما ينقل موقع إن تي في الإلكتروني.
لكن في المقابل فإن شاشات “أموليد” تكون أقل سطوعا وأكثر تكلفة، كما أنها لا تصمد لوقت طويل، فمع مرور الوقت تفقد شاشات أموليد سطوعها، بعكس شاشات إل سي دي الكريستالية التي تصمد طويلا مع تقادم الزمن.

– مميزات شاشات إل سي دي
شاشات إل سي دي الكرستالية فتستهلك دائما نفس الكمية من الطاقة بغض النظر عن الألوان المعروضة على الشاشة. بإمكانها بلوغ أقصى مدى من السطوع، وبالتالي فهي أكثر ملاءمة للاستخدام في الهواء الطلق وتحت أشعة الشمس المباشرة. كما أنها معروفة بتمثيلها الطبيعي للألوان، وهذا يبرُز بشكل خاص في مناطق الصورة البيضاء والرمادية الفاتحة.
وتشتمل شاشات إل سي دي الكرستالية الحديثة على تقنية آي بي إس IPS التي تجعل النظر إلى الشاشة من أي زاوية ممتازا. شركة أبل توظف في شاشات آي فون وآي باد تقنية إل سي دي المشتملة على تقنية آي بي إس المحسِّنة لزاوية النظر، كي تتمتع أجهزتها أيضا بميزات هواتف شركة سامسونغ التي تعمل بنظام التشغيل أنرويد، وتطلق أبل على هذا النوع من الشاشات اسم “ريتينا” Retina، أي “شبكية العين”، وذلك لأن الصورة تبدو طبيعية للغاية، وعدد نقاط الصورة (البِكسِل) يكون عاليا للغاية.
تعود جودة الصورة أيضا إلى عدد نقاط الصورة (البكسل). وعلى سبيل المقارنة فإن عدد نقاط الصورة في آي يفون 6 هو: 326 بيكسل لكل بوصة، وفي آي يفون 6 بلاس يكون: 401 بيكسل لكل بوصة، كما يذكر موقع شركة أبل الإلكتروني، أما في هاتف سامسونغ غالاكسي إس 6 فعدد نقاط الصورة أكبر ويبلغ:577 لكل بوصة، بحسب موقع فون أرينا الإلكتروني.

أنت من تختار الشاشة المناسبة لك
لا يمكن القول بشكل مطلق إن نوعا معينا من شاشات الهواتف الذكية أفضل من غيره، والاختيار يعتمد على ذوق المستخدم والأفضلية تكمن لديه. ولكن إذا كان الإنسان كثير الخروج من البيت أو الوجود في الهواء الطلق وتحت أشعة الشمس المباشرة وإذا كان يفضل الشاشات الساطعة الفاتحة اللون وإذا كان يحب دقة التمييز بين الألوان على شاشته فإن شاشات آي فون، الكريستال السائل “إل س دي”، تكون أقرب إلى ذوقه.
أما إذا كان المستخدِم يفضّل الألوان المشبعة والتباين البصري القوي في الصورة فإن شاشات سامسونغ “أموليد” تكون مناسبة أكثر لذوقه.