الرئيسية / بانوراما / دراسة: الساعات الذكية أكثر خطورة من الهواتف
saaa

دراسة: الساعات الذكية أكثر خطورة من الهواتف

أوضحت دراسة بريطانية حديثة أن الساعات الذكية أكثر خطورة على سائقي السيارات من الهواتف الذكية، نظراً لسهولة إلقاء نظرة خاطفة على الساعة في المعصم، مقارنة بأخذ الهاتف الموجود أمام السائق أو جانبه ومطالعته.
وأشارت الدراسة الصادرة من مختبر أبحاث النقل البريطاني “تي آر إل” إلى أن الوقت الذي استغرقه السائقين أثناء القيادة لقراءة رسالة ما على ساعتهم الذكية بلغ 2.52 ثانية، ليتمكن من أخذ ردة فعل تجاه موقف طارئ على الطريق مثل مرور شخص أمام السيارة، بينما مستخدمي الهاتف الذكي أخذوا وقتاً أقل نحو 1.85 ثانية.
تقدم هذا الدراسة دليلاً آخر على خطورة كلا من الهواتف الذكية والساعات الذكية على السائقين أثناء القيادة، نظراً لأنها تُشتت الانتباه أكثر من المحادثة مع ركاب السيارة. يُشار إلى أن القائمين على الدراسة استعانوا بساعة أبل الذكية في اختبارهم على المشاركين في الدراسة، منوهين أن الأمر لا يتعلق بـ”أبل واتش” فحسب، بل ينطبق على غيرها من الساعات الذكية، بحسب موقع “آي بي تايمز”.