الرئيسية / بانوراما / العدسات اللاصقة هل هي نعمة أم نقمة؟
e38f1893a3d4af6eb485f76f71bffeb9

العدسات اللاصقة هل هي نعمة أم نقمة؟

بالرغم من حسنات العدسات اللاصقة وعائداتها على جمال الانسان، إلا أنها قد تصبح نقمة عليه خاصة إذا لم يرافقها بعناية خاصة، فعند التعامل مع العدسات اللاصقة اغسل يديك جيدا قبل لمس العدسة، وتأكد من أن أظافرك قصيرة لتجنب خدش العين، استخدم المحلول الخاص بغسل العدسة أو اسال طبيبك عن المحلول المناسب.
ينصح عدم ارتداء العدسات لفترة طويلة فذلك يسبب قرحة العين ويؤثر على قرنية العين ويمكن أن يسبب العمى.
من الأفضل لك عندما تأخذين بعض الأدوية أن تزيل العدسات قبل أخذ الأدوية لأنه من الممكن أن تكون لها تأثيرات على العين كأن تأخذ المرأة حبوب منع الحمل، فإن هرمون الأستروجين يؤثر على حساسية العين ويجعلها أكثر جفافا وبعض أدوية حب الشباب والأسبرين.
كذلك إحذري من انتهاء صلاحية المواد الحافظة التي تحتويها محاليل العدسات اللاصقة، لأنها مضرة بالعين وقد تصيبها بحساسية.
إذا كانت عيونك جافة جدا، إن العدسة تغطي سطع العين وتقييد الاوكسجين فيها وبالتالي يتعرض العديد من مرتديها لجفاف العين لذا دائما احمل معك قطرات مرطبة للعين.
وعند زيارات صالونات الحلاقة لا ترتدي العدسات اللاصقة لأنك تتعرض لمواد كيميائية من مصففات الشعر وإلى درجة حرارة عالية من مجفف الشعر، إضافة إلى تجنب التدخين والبخار لأن العين يمكن أن تصاب بالقرحة.