الرئيسية / بانوراما / غريب.. مارك زوكربيرج يرفض إزالة منشورات عنصرية لترامب ضد المسلمين
مارك زوكربيرج

غريب.. مارك زوكربيرج يرفض إزالة منشورات عنصرية لترامب ضد المسلمين

كشف تقرير إعلامي حديث أن أحد موظفي شركة فيس بوك كان يحاول حذف كافة منشورات المرشح الرئاسي الجمهوري “دونالد ترامب” العنصرية، مثل اقتراحه بحظر دخول المسلمين إلى الولايات المتحدة، واعتبر هذه المنشورات بمثابة خطاب كراهية ينتهك سياسات الشبكة الاجتماعية العملاقة.

وقالت الصحيفة إن قرار إزالة المشاركات الخاصة بدونالد ترامب تم رفضه من قبل الرئيس التنفيذى لشركة فيس بوك “مارك زوكربيرج”، وهو الأمر الذي دفع الموظف باتهام الشركة بتغيير القواعد العامة التي يسير بها الموقع لصالح دونالد ترامب، كما هدد بعض الموظفين المختصين بمراجعة المحتوى بالاستقالة.

وقالت شركة فيس بوك في بيان عبر البريد الإلكتروني “عندما نستعرض البلاغات المقدمة عن المحتويات التي تنتهك سياساتنا، نأخذ في عين الاعتبار السياق الذي قيلت فيه، وهذا السياق يمكن أن يشمل الخطب السياسية، وهناك كثير من الناس الذين يعبرون عن آرائهم حول هذا المحتوى الذي قاله ترامب وأصبح جزءا هاما من الحوار حول هوية الرئيس المقبل للولايات المتحدة لذلك لا نتسرع فى اتخاذ قرار فى مثل هذه الظروف”.

إقرأ أيضا: من أين تجني شركة فيسبوك أرباحها الخيالية؟