الرئيسية / بانوراما / الحب يدفع نساء لمطالبة البابا بالسماح للقساوسة بالزواج

الحب يدفع نساء لمطالبة البابا بالسماح للقساوسة بالزواج

طالبت مجموعة من النسوة، اللواتي يعشقن بعض القساوسة، البابا فرانسيس بمراجعة قانون الكنيسة الكاثوليكية المتعلق بمنع القساوسة من الزواج.
وصرحت النسوة البالغ عددهن 26 امرأة، و المنتميات لإيطاليا أو يقمن بها، إنهن يعانين من القانون الكاثوليكي، مشيرات إلى أنهن إما على علاقة حب، أو كن على علاقة حب مع أحد القساوسة،كما أن هناك العديد من النسوة الأخريات يعانين من نفس المشكل.
وخاطبت الـ 26 امرأة بابا الفاتيكان قائلات “إننا نحب هؤلاء الرجال، وهم يحبوننا” مضيفات “إننا نضع بكل بتواضع و احترام، عند أقدام قداستك معاناتنا، من أجل إحداث تغيير، لن يكون في صالحنا نحن فحسب، بل لصالح الكنيسة ككل”.
ويرجع هذا التقليد المعمول به في الكنيسة الكاثوليكية إلى أكثر من 1000 عام،حيث يكرس القس نفسه كليا للكنيسة، الأمر الذي لاقى خلال العقود الأخيرة مجموعة من الإنتقادات حيث طلب من الفاتيكان جعل الرهبنة أمرا اختياريا، مع السماح للقساوسة بالزواج.
هذا و ربط العديد من المؤيدين لتغير هذا التقليد الكنسين منع القساوسة من الزواج التحرش الجنسي الذي قام به بعض القساوسة في حق بعض الأطفال، معتبرين أن ذلك جاء نتيجة للإحباط و الكبث الجنسي لدى هؤلاء القساوسة.
و يعتبر القانون الكاثوليكي الوحيد الذي يمنع القساوسة من الزواج ، في وقت تسمح الكنيسة الأنجليكانية، والكنائس البروتستانتية والأرثوذكسية لقساوستها بالزواج والإنجاب.