الرئيسية / عالم المرأة / مسيرة نسائية في المغرب تطالب الحكومة بالمناصفة
bd216b0377905239884dcced8bcb04a5

مسيرة نسائية في المغرب تطالب الحكومة بالمناصفة

طالبت مسيرة “نسائية”، أمس الأحد بالعاصمة المغربية الرباط، بتطبيق مواد الدستور، خاصة الفصل الـ19 منه المتعلق بتطبيق مبدأ المناصفة بين النساء والرجال، وذلك بتنظيم “التحالف المدني”، المتألف من أكثر من 500 جمعية حقوقية،

وشارك في المسيرة 800 شخص، أغلبهم من النساء، إضافة إلى أعداد وفيرة من أعضاء البرلمان والمحامين والشباب.

ورفعت شعارات ولافتات تطالب الحكومة التي وصفت “بالذكورية”، بمراجعة شاملة لكافة القوانين “التمييزية”، وتأمين سلامة المرأة في الأماكن العامة.

وانتقد “التحالف المدني”، مماطلة الحكومة في تطبيق الفصل الـ19 من الدستور المغربي، والذي ينص على المساواة بين الرجل والمرأة في جميع المجالات، وفق الاتفاقيات والمواثيق الدولية التي صادقت عليها المملكة، 

ودعا التحالف إلى توقيع عريضة بغرض حض رئيس الحكومة على تفعيل القوانين الخاصة بحقوق المرأة.

وأفاد التحالف في مؤتمر صحافي عن إحصائيات تؤكد أن 62% من النساء المغربيات اللواتي تتراوح أعمارهن بين 18 عاماً و64 عاماً في المغرب، هن ضحايا ظاهرة “العنف”، وفق دراسة رسمية أجرتها المندوبية السامية للتخطيط.

ويستمر ارتفاع معدل الأمية لدى النساء المغربيات اللواتي تتجاوز أعمارهن 10 سنوات، ليصل إلى 50.8%، والذي أدى بدوره إلى ارتفاع نسب البطالة بين النساء ليبلغ 29.1% في العام 2012.

كما ارتفعت حالات زواج القاصرات لتصل إلى 39 ألفاً في العام 2011، بعدما كانت 18 ألف حالة في عام 2004، بحسب إحصاءات لوزارة العدل والحريات المغربية.