الرئيسية / عالم المرأة / اللون النحاسي يغزو عالم الأثاث والديكور
get_img

اللون النحاسي يغزو عالم الأثاث والديكور

 

يغزو اللون النحاسي عالم الديكورات الداخلية حالياً، حيث تتلألأ تجهيزات المنازل العصرية سواء كانت مصابيح أو قطع أثاث أو إكسسوارات أو أقمشة مزخرفة بهذا اللون المعدني الجذاب.

يتناسب هذا اللون الدافئ مع الاتجاه العام السائد حالياً والذي يهدف إلى تحويل المنزل إلى واحة للهدوء والاسترخاء بعد عناء يوم طويل وشاق في العمل.

ويمتاز النحاس بأنه من المعادن اللينة نسبياً والتي يمكن تشكيلها بسهولة، بالإضافة إلى أنه قوي ومتماسك، وبالتالي فإن هذه الصفات والخصائص تجعل هذا المعدن الثقيل مثيراً لاهتمام المصممين والفنانين ليس في العصر الحالي فحسب، بل من قديم الأزل.

ونظراً لأن النحاس من المعادن سهلة التشكيل فقد تم استخدامه بالفعل في الحضارات القديمة، حيث يرجع تاريخ أول مرآة تم تصنيعها من النحاس إلى 10 آلاف عام، وهي مرآة منمنة وتعتبر رمزاً للإلهة فينوس وكوكب الزهرة.

وأوضحت خبيرة الديكور الألمانية كريستينا هاسكوف أن المصممين اعتمدوا لسنوات طويلة على الفولاذ المقاوم للصدأ أو الألومنيوم، وكانوا يعتبرون النحاس أو النحاس الأصفر من الخامات القديمة التي لم تعد مسايرة لروح العصر.

ولكن السنوات الأخيرة شهدت تغييرات إيجابية، وبدأ النحاس ينتعش مرة أخرى، وربما يكون ذلك بفعل تأثير الاتجاه نحو العراقة والأصالة، حيث بدأ تركيز الأشخاص ينصب على الخامات والمواد الدافئة مرة أخرى.