الرئيسية / عالم المرأة / إجراءات ضرورية عند إصابتك بالزكام في مكان العمل
الأنفلونزا

إجراءات ضرورية عند إصابتك بالزكام في مكان العمل

الزكام من أكثر الأمراض التي تسبب العدوى، و يستحن بالمصاب به دائما الخلود للراحة والبقاء في المنزل خاصة إذا كان الزكام شديدا.
وفي حال أصيب الموظف بالزكام يكون خطر العدوى أكبر، خاصة في بعض المهن مثل المطاعم، لذلك يتوجب على الموظف المصاب التقيد ببعض التعليمات الصحية المهمة لتجنب عدوى الزملاء في العمل،  تعرفوا عليها فيما يلي، حسب موقع دوتش فيليه الألماني:

المزيد: تدفئة الأنف أفضل وسيلة للوقاية من الزكام في الشتاء
– عدم التفكير فقط بالعمل المطلوب إنجازه في مكان الشغل ولكن ينبغي أيضا التفكير في الصحة الذاتية وفي صحة الزملاء.
– تخفيض حرارة جهاز التدفئة: فرغم أن البرودة قد تكون شديدة ينبغي عدم تشغيل المدفئة إلى درجة كبيرة، لأن التدفئة المفرطة والزائدة عن اللازم قد تكون في صالح الزكام، نظرا لأن الهواء يصبح جافا وبالتالي تصبح الجراثيم أكثر قدرة على الطيران في الهواء الجاف، ويصبح احتمال استنشاقها وتنفسها أكبر، كما أن الأغشية المخاطية تجف بشكل أسرع وهذا يجعل الأهداب الأنفية والرئوية المناعية أقل قدرة على إبعاد الفيروسات والتخلص منها.
– ينبغي غسل الأيدي وإبعادها عن الوجه: فنظرا لأن الفيروسات والعصيات الجرثومية تنتقل عن طريق اليدين بشكل كبير إلى الجسم فينبغي دائما غسل الأيدي في فترة الإصابة بالزكام، ويجب إبعادها عن منطقة الوجه. ومن الأفضل إبعاد اليدين عن العيون والفم والأنف، كي لا تتمكن الفيروسات من الدخول عبر المجاري المخاطية.
– ينبغي تناول المواد الغنية بالفيتامينات: فبإمكان الموظفين أن يزيدوا من قوتهم المناعية عن طريق تناول مواد غذائية غنية بالفيتامينات، مثلا بإحضار فواكه محتوية على الفيتامينات مثل التفاح والبرتقال إلى مكتب الشغل.
– ينبغي التحرك والنوم بشكل كاف: فالتمشية بعد وجبة الغذاء في الهواء الطلق المنعش مهمة لكي يتم تندية وترطيب الأغشية المخاطية وبالتالي تقوية الجهاز المناعي. وكذلك فترات الراحة مهمة جدا كأهمية الحركة، وقد تم إثبات أن الجهاز المناعي يقوّي نفسه من خلال النوم الكافي.
– ينبغي تطهير المناطق في المكتب التي تكون ممتلئة بالفيروسات: فالجراثيم والفيروسات التي تسبب الزكام تكون موجودة بشكل كبير عند مقابض الأبواب وأزرار الإنارة ولوحات مفاتيح الكمبيوتر. وبالتالي ينبغي أن يتم تطهيرها وتعقيمها عدة مرات في كل أسبوع. وينبغي الاحتراز والحذر بشكل خاص بالنسبة لسلاّت المهملات وخصوصا إذا كانت هذه السلّات من دون غطاء.